المحكمة تعيد ملف الصحافي المهداوي إلى الصفر وتضمه الى ملف معتقلي الريف

بيوكرى نيوز:

أصدرت محكمة الاستئناف في مدينة الدار البيضاء قراراً مفاجئاً بإعادة ملف الصحافي ، حميد المهداوي، إلى نقطة الصفر. وقرّرت المحكمة، في ثاني جلسات استئناف الحكم عليه بثلاث سنوات، ضمّ ملفه إلى ملف معتقلي حراك الريف من جديد.

وجرت أمس الاثنين وقائع ثاني جلسات الاستئناف في قضية المهداوي، بعد إدانته ابتدائياً في الصيف الماضي بالسجن ثلاث سنوات بتهمة "عدم التبليغ عن جريمة تمسّ بسلامة وأمن الدولة".

وكانت المحكمة قد قررت فصل ملف الصحافي حميد المهداوي عن ملف ناصر الزفزافي ورفاقه من معتقلي حراك الريف، وذلك خلال الجلسة ما قبل الأخيرة من الحكم.

وعرفت جلسات الاستئناف كثيراً من التوتر، إذ شهدت الجلسة الأولى طرد المهداوي من قاعة المحكمة، بعد جدال مع الوكيل العام، كما عرفت احتجاج الدفاع على طريقة التسيير.