صحيفة تركية: دحلان تعرّض لضرب شديد لرفض تحمل مسؤولية اغتيال خاشقجي

بيوكرى نيوز:

كشفت مصادر سعودية وفلسطينية، بأن القيادي الفلسطيني الهارب محمد دحلان والمقرّب من ولي عهد أبو ظبي،محمد بن زايد، تعرّض لضرب شديد على يد عصابة مجهولة، في إمارة دبي.

وبحسب المصادر، فإن الهجوم الذي تعرض له "دحلان" تزامنً مع زيارة ولي العهد السعودي محمد بن سلمان إلى الإمارات الأسبوع الماضي.

وقالت المصادر التي تحدثت لصحيفة "يني شفق" التركية، فإنّ وليا العهد السعودي والإماراتي، طلبا من “دحلان” أن يلبس قضية “خاشقجي” على أنه الرأس المدبّر والمخطط والآمر لها، بهدف إبعاد التهمة عن “ابن سلمان” وتبرئة ساحته، إلا أنّ “دحلان” رفض تمامًا هذا العرض.

وذكرت المصادر، أن اللقاء الذي جمع بين وليّي العهد مع محمد دحلان، جرى على يخت خاص في إمارة دبي، وأن حادث الضرب الذي تعرّض له دحلان جرى أيضًا في دبي، عقب ذلك اللقاء.