بيوكرى تحتضن ندوة علمية في موضوع "التسجيل في الحالة المدنية ودورها في اتباث الهوية"

بيوكرى نيوز:

في اطار تفعيل سياسة الدولة الرامية الى تعميم التسجيل في الحالة المدنية، نظمت المحكمة الابتدائية بانزكان ومركز القاضي المقيم  ببيوكرى وايت باها يومه الجمعة، ندوة حول موضوع " التسجيل في الحالة المدنية ودورها في إثبات الهوية" تحت شعار " أنا مسجل اذن انا موجود" وذلك بالمركب الثقافي سعيد أشتوك ببيوكرى بتنسيق مع المكتب المحلي لودادية موظفي العدل باشتوكة ايت باها وجماعة بيوكرى، 

وعرفت الندوة حضور الى جانب عدد من المنتخبين والفعاليات الجمعوين، كل من وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية بانزكان وبعض القضاة والمحامون والكاتب العام لعمالة اشتوكة ايت باها، وباشا المدينة وقياد ورؤساء الدوائر، وكتاب الجماعات وموظفين بأقسام الحالة المدنية.


الندوة كانت مناسبة للتذكير من طرف المؤطرين، بضرورة التسجيل في الحالة المدنية، لكونها الوثيقة الوحيدة التي تثبت هوية المواطنين، كما ان التسجيل فيها يمنح الاطفال جميع حقوقهم الاجتماعية من تعليم وصحة والتصويت والترشيح و الزواج وغيرها.

كما تطرقت الندوة الى مسؤولية ضباط الحالة المدنية، ودورهم في تسهيل وتبسيط اجراءات التسجيل في الحالة المدنية.

ودعا مؤطري الندوة، الاباء والامهات بالتوجه لمكاتب الحالة المدنية في اماكن إقامتهم لتسجيل أطفالهم غير المسجلين لتمكينهم من جميع حقوقهم الدستورية.

وتأتي هذه الحملة تنفيذا لمنشور رئيس الحكومة رقم 2017/12 الصادر بتاريخ 4 شتنبر 2017، والذي يدعوا لتسجيل كافة الاطفال غير المسجلين في سجلات الحالة المدنية، ولاسيما الاطفال غير المسجلين بسبب العلاقات الأسرية المتدهورة التي تؤثر على التسجيل في الاجل المحدد قانونا، والاطفال المنحدرين من أسر في وضعية هشاشة أو بسبب بعد المسافة عن مراكز التسجيل، والاطفال الذين يوجدون في وضعية صعبة بسبب عدم وجود الأبوين أو أحدهما.