الجامعة الوطنية للتعليم (UMT) باشتوكة تواكب الدخول المدرسي بالاقليم

بيوكرى نيوز:

عقدت الجامعة الوطنية للتعليم المضوية تحت لواء الاتحاد المغربي للشغل إقليم اشتوكة أيت بها مجلسا إقليميا افتتاحيا للموسم الدراسي الحالي بمدينة بيوكرى، حضره أعضاء مكاتب الفروع المحلية الثلاث بالإقليم.

و تدارس الاجتماع حسب بلاغ توصلت بيوكرى نيوز بنسخة منه، في البداية الأوضاع الراهنة التي تعيشها المنظومة التعليمية وطنيا، حيث ثمن الحاضرون الانخراط الفاعل و المبكر للجامعة الوطنية للتعليم في دعم و مؤازرة نضالات الشغيلة التعليمية آخرها معركتي الإدارة التربوية و الأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد.

وبخصوص الشأن التربوي باشتوكة أيت بها و في إطار مواكبة الجامعة للدخول المدرسي، أكد المجلس على "ضرورة مأسسة العلاقة مع المديرية الإقليمية وفق ما تنص عليه المذكرة 103 و ذلك من أجل عمل تشاركي أكبر في تدبير و معالجة مختلف القضايا التي تشغل بال الشغيلة التعليمية بالإقليم".


المجلس أكد في ذات البلاغ على الارتباط الكبير بين نجاح الدخول المدرسي و حسن تدبير الموارد البشرية، و توفير البنيات التحتية للمؤسسات التعليمية و تأهيلها و تجهيزها خصوصا منها الحديثة، كما تم الالحاح على ضرورة احترام الإدارة لمواد التخصص في إسناد الحصص الدراسية خصوصا في ما يتعلق بأساتذة تخصص مادة الأمازيغية في التعليم الابتدائي وفق ما تنص عليه المرجعيات المؤطرة. بالإضافة إلى ضرورة التعجيل إلى إيجاد حل للخصاص الكبير في الأطر الإدارية و المساعدة.

المجلس أوصى في ختام الاجتماع "بضرورة و أهمية انخراط نساء و رجال التعليم في العمل النقابي من أجل صون مكتسبات الشغيلة التعليمية والدفاع عن المدرسة العمومية و استرجاع كافة الحقوق المهضومة".