هلالة تحتضن الدورة الثانية للجامعة الصيفية الامازيغية باشتوكة ايت باها


بيوكرى نيو:

سيرا على نهجها في الدورات السابقة، وفي إطار جعل المحافظة على التراث اللامادي في صلب اهتمام الفاعل الثقافي و الفني، تنظم جمعية إمي ن بيلالن إخولان للتنمية والثقافة والتعاون الدورة الثانية للجامعة الصيفية الأمازيغية، وذلك يومي السبت والأحد 25 و 26 غشت 2018 بدواوير إمي ن بيلالن إخولان جماعة هلالة إقليم اشتوكن ايت باها، تحت شعار " أحواش داكرة جماعية حية".

وتندرج هذه التظاهرة الثقافية حسب بلاغ للجنة المنظمة، ضمن أفق المساهمة في إشعاع الثقافة الأمازيغية كمكون رئيسي من مكونات الهوية الوطنية وتكريسا لمكانتها في الدستور المغربي، وإيمانا من الجمعية بدور الثقافة في ترسيخ القيم الإنسانية الإيجابية من تعدد، اختلاف وتسامح ونبذا لكل الظواهر الشاذة والدخيلة على المجتمع الإيلالني خاصة و المجتمع المغربي بصفة عامة.


وجريا على عادتها، ستنظم الجمعية خلال هذه الدورة في اليوم الاول 25 غشت2018 الملتقى الثاني لجمعيات المجتمع المدني بهلالة تحت شعار "قوتنا في إتحادنا" وذلك بقاعة الاجتماعات بجماعة هلالة ابتداءا من الساعة العاشرة صباحا .

كما ستعرف التظاهرة في اليوم الثاني 26غشت 2018 تنظيم انشطة متنوعة تشمل ورشات ، سباق، مسابقات ( تيبلاضين، الطبخ الامازيغي،), طاولة مستديرة حول موضوع " دور الشباب في المحافظة على التراث اللامادي أحواش كنمودج" بالإضافة الى فقرات ترفيهية متنوعة. هذا، وفي نفس اليوم سيكون لجمهور دواوير إمي ن بيلالن، موعد مع سهرة فنية متنوعة ستحيها فرقتي أحواش نساء تارگا نتوشكا ايت صواب و فرقة أحواش شباب إخولان بالاضافة الى فرق محلية موسيقية وذلك في إطار تشجيع الطاقات الشابة المحلية.

وسيتم بالمناسبة تكريم بعض رموز العمل الجمعوي بمنطقة هلالة إضافة الى توزيع الجوائز على المتفوقين في مختلف المسابقات. 

وتأتي هذه التظاهرة في إطار المبادرات الجمعوية التي تسعى الى إستثمار والمحافظة على التراث اللامادي لخلق دينامية تنموية بالمنطقة كما تعتبر كذلك مناسبة لمد جسور التواصل يين الساكنة وفرصة للتوعية بمدى أهمية التراث المادي واللامادي الأمازيغي.