بعد بحث مكثف…العثور على جثة أستاذ سقط من القطار

بيوكرى نيوز :

شهدت الجماعة القروية لبومعيز، إقليم القنيطرة، حادثا مأساويا، بعد سقوط أستاذ يعمل بمدينة سيدي سليمان، من قطار كان متوجها إلى مدينة تازة مسقط رأسه.

وحسب مصادر متطابقة، فقد تم العثور صباح أول أمس الاربعاء 08 غشت الجاري، على جثة الهالك بالقرب من خط السكة الحديدية حوالي الساعة الثامنة صباحا، بعد بحث مكثف دام لحوالي خمس ساعات، إثر تلقي مكتب السكة الحديدية بسيدي سليمان بإخبارية من الادارة المركزية بالرباط، تفيد بسقوط أحد الركاب على مستوى الجماعة القروية لبومعيز.

وأضافت المصادر ذاتها، أن اسباب سقوط الضحية من القطار مجهولة، فيما اكد شهود عيان حسب المصدر نفسه، أن الأستاذ كان يقف على باب العربة المفتوح، ونتيجة للسرعة الكبيرة التي كان يسير بها القطار فقد توازنه وسقط أرضا حيث عثر عليه جثة هامدة.

وقد جرى نقل جثة الهالك بحضور عناصر الدرك الملكي، إلى مستودع الاموات بالمستشفى الاقليمي لسيدي سليمان، في انتظار تشريح الجثة، والكشف عن ملابسات الحادث.