500 مليون سنتيم قيمة خسائر حريق مهول إلتهم مستودع للمواد الفلاحية باشتوكة

رشيد بيجيكن: 

تواصل مصالح الإطفاء والسلطات المحلية وعناصر الدرك الملكي والقوات المساعدة بقيادة سيدي بيبي، منذ زوال اليوم، جهودها من أجل السيطرة على حريق مهول اندلع بمستودع للمواد الفلاحية تابع لإحدى الشركات بدوار "تدارت"، التابع للجماعة التربية سيدي بيبي، ضواحي إقليم اشتوكة ىيت باها.

الحريق المهول، الذي مازالت أسبابه مجهولة إلى حد الساعة، خلف إصابة عامليْن من مواليد سنة 1989، أحدهما ينحدر من إقليم طاطا والآخر من منطقة أولاد داحو، نواحي إنزكان آيت ملول، نُقلا إلى المستشفى الإقليمي المختار السوسي ببيوكرى لتلقي الإسعافات الأولية.

واستنادا إلى مصادر من عين المكان، فقد بلغت الخسائر المادية الناجمة عن هذا الحريق ما لا يقل عن 500 مليون سنتيم، تتكون أساسا من سلع ومواد تستعمل في تثبيت البيوت المغطاة بالقطاع الفلاحي.

وتسببت الرياح في ازدياد رقعة الحريق؛ ما دفع السلطات المحلية إلى إخلاء المنازل المجاورة من الساكنة، وطلب تعزيزات من مراكز الوقاية المدنية من أكادير وإنزكان، والصهاريج المائية المتنقلة التابعة للمجلس الإقليمي لاشتوكة آيت باها.

ومن المنتظر أن تفتح السلطات المختصة تحقيقا في أسباب اندلاع الحريق، تحت إشراف النيابة العامة، فور السيطرة النهائية عليه.