افتتاح مدرسة "الامام الجزولي" للتعليم العتيق بمدينة بيوكرى

بيوكرى نيوز: 

حضر عامل اقليم اشتوكة ايت باها ورئيس المجلس الجماعي لبيوكرى ورئيس المجلس العلمي، والمندوب الإقليمي للشؤون الإسلامية، وشخصيات أخرى، افتتاح البناية الجديدة لمدرسة الامام الجزولي بمدينة بيوكرى الخاصة بالتعليم العتيق.

وتخلّل الافتتاح زيارة ميدانية للمؤسسة، اطلع من خلالها الضيوف على جميع مرافق المدرسة كالطابق السفلي الذي يضم 7 حجرات دراسية ومكاتب إدارية، وسكن وظيفي، والطابق الأول الذي يحتوي على 16 مرقد، مرافق صحية، مطبخ، مطعم، قاعة التمريض وقاعة للارشيف، والطابق الثاني الذي يضم 14 مرقد، قاعة متعددة الاستعمالات، خزانة، فضلا عن مغسلة جماعية.


كما عرف حفل الافتتاح ختم السلكة من طرف عدد من الطلبة الذين حضروا اللقاء، وتسليم شهادة تقديرية ولوحة خشبية ختم فيها القرآن لعامل الاقليم وشهادة اخرى للمحسن الذي تكلّف ببناء المدرسة، وسلمت جائزة خاصة لرئيس المجلس العلمي، وأخرى للمندوب الإقليمي للشؤون الإسلامية، وأخرى لرئيس جمعية مسجد الإمام الجزولي.

ونوّه الضيوف في كلمتهم بالجهود المبذولة في المدينة، من أجل الرفع من مستوى التعليم العتيق، وتأهيل مؤسساته لتظل منارة لحمل كتاب الله، وتدريس علومه، كما أشاروا الى ضرورة الاعتناء بالعلم الشرعي نظرا لحاجة الأمة الماسّة الى هذه العلوم في معاملاتها وحياتها.


وتضم المدرسة التي قُدّرت تكلفتها بـ400 مليون سنتيم، حوالي 120 طالباً، 80 منهم في طور الإبتدائي، و 20 في الإعدادي، مقسمون على أربعة أقسام، في حين بقي حوالي 20 طالباً، التحقوا مؤخراً ويحفظون القرآن، فهم خارج نظام التعليم العتيق، يدرسون بالمدرسة على الطريقة التقليدية.