رشق السائقين بالحجارة من طرف مجهولين في الطريق الرابطة بين بيوكرى وأيت باها

بيوكرى نيوز:

يشتكي عدد من مستعملي الطريق الرابطة بين بيوكرى وأيت باها على مستوى مجزرة الصفاء الى مدخل بيوكرى، من تعرض سياراتهم للرشق بالحجارة من طرف مجهولين على طول الطريق.

ورصدت بيوكرى نيوز سيارة أحد المواطنين بعد تعرضها للرشق في ذات المكان ليلا، حيث يعتقد أن الأمر يتعلق ببعض الأطفال الطائشين، لكن تكرار حدوث مثل هذه التصرفات منذ أسابيع جعل السائقين يتأكدون أن الامر يتعلق بأعمال إجرامية الغرض منها التسبب قي انقلاب السيارات او توقف السائق لتنفيذ أعمال السرقة حسب تصريحات عدد منهم.


ويطالب المواطنين والساكنة من المجلس الجماعي لوادي الصفاء ومن السلطات المحلية للتحرك لفتح تحقيق جدي في الموضوع، وتزويد المنطقة باعمدة لانارة العمومية الكافية، خصوصا وأن عدد من العصابات وقطاع الطرق تستغل "الظلام الدامس" لتنفيذ أعمالهم الاجرامية.

يذكر أن ساكنة جماعة وادي الصفاء اشتكت منذ أشهر من تفشي ظاهرة سرقة الدرجات النارية بعدد من الطرقات، ما جعل الدرك الملكي يتحرك لتوقيف عدد من المشتبه بهم خلال دوريات ليلة بـ"طريق المطار" وطريق "خميس أيت عمير" وطريق "أيت باها"، الا أن هذه المجهودات ربما غير كافية بحكم شساعة المجال الترابي لجماعة وادي الصفاء، والذي يحتاج الى تنسيق و اجراءات أمنية أكثر حزما، من طرف جميع المكونات من مجلس جماعي وسلطات محلية ومصالح الامنية.