فريق فرنسي يعلن من أكادير مساندته لملف ”موروكو 2026″

سعيد مكراز : 

أعلن فريق “fc livry gargan” الفرنسي على لسان مؤسسه “برينو بونيني”، لحظة حضوره في أكادير، السبت الماضي، مساندته التامة لملف ترشيح المغرب لاستقبال فعاليات كأس العالم 2026.

وقال “برينو” في تصريح صحفي، بأن حضوره إلى مدينة أكادير، جاء تلبية لدعوة الفيدرالية الجهوية لقدماء لاعبي أندية جهة سوس ماسة، التي توجت باجراء مقابلة حبية دولية جمعت بين قدماء لاعبي “fc levry gargon”، وقدماء الفيدرالية معززين بقدماء لاعبي حسنية أكادير.

وأضاف “بوينو” بأنه يتوجب على كل المغاربة التكثل لإنجاح ملف ترشيح بلدهم، وعلى الجميع أن ينهج مبادرة الفيدرالية، وقال إنه “لايمكن للدول الكبرى أن تسيطر دائما على تنظيم هذه التظاهرة الدولية الكبرى، وتنظيمها في المغرب يعتبر فرصة مواتية لتحقيق بنية تحتية رياضية، واقتصادية مهمة في هذا البلد، الذي نأتي إليه في مثل هذا الوقت من كل سنة منذ أزيد من 10 سنوات”.

ومن جهته، قال الحسين اليحياوي، رئيس الفيدرالية، في تصريح صحفي، بأن الجهود يجب أن تتكاثف كل من موقعه لإنجاح المحطة، التي يراهن عليها جميع المغاربة، وهي الحصول على تأشيرة تنظيم مونديال 2026.

اللاعب الدولي الجزائري الأصل، عبد الغاني جداوي، من جهته قال في تصريح للموقع، إن الفريق الفرنسي حضر إلى المغرب في إطار مساندة مجهودات الفيدرالية لدعم ملف ترشيح المغرب لتنظيم كأس العالم، ودعم الملف يعتبر مهما بالنسبة إلى الشعب المغربي، الذي سيكون خير سند للفريق الوطني خلال منافسات كأس العالم.

الحسن الكاموس، رئيس قدماء فريق حسنية أكادير، قال بدوره إن الفريق الفرنسي يضم عددا من الجنسيات، منهم فرنسيون وتونسيون، وجزائريون، والمقابلة تعتبر مناسبة لجعل هؤلاء اللاعبين الكبار خير سفراء لحمل حلم المغاربة إلى بلدانهم.