"ماتقيش ولدي" تدين الاعتداءات الجنسية لفقيه "ستي فاضمة" في حق 7 طفلات

بيوكرى نيوز :

أحيل، أمس الأحد، على أنظار الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بمراكش، فقيه مسجد متهم باغتصاب سبع طفلات لا تتجاوز أعمارهن 12 سنة، بدوار "بحلوان" التابع لجماعة ستي فاضمة بإقليم الحوز.

وكانت عناصر الدرك الملكي بستي فاضمة، قد ألقت القبض على المتهم البالغ من العمر حوالي 45 عاما، الجمعة الماضية، بتهمة الاعتداء الجنسي على فتيات قاصرات والتغرير بهن.

منظمة "ماتقيش ولدي" دخلت على خط القضية، وذكرت أن الفقيه المذكور، الذي كان يقوم بتدريس وتعليم الفتيات القرآن بمسجد الدوار، حيث كان يستغلهن جنسيا، مشيرة إلى أن حقيقة أمره ستنكشف، حينما أقدمت فتاة قاصر تبلغ من العمر 17 سنة، على وضع شكاية لدى الدرك الملكي بالمنطقة، بعد أن أسرت لعائلتها أنها كانت ضحية اغتصاب من طرفه عندما كان عمرها عشر سنوات.

وفي هذا السياق، أدانت المنظمة في بيان لها، هذا العمل الجرمي الذي قام به الفقيه، قائلة: "إن الفقيه قد اعتاد على استغلال القاصرات جنسيا حيث أنه يعمل كفقيه مشارط بالدوار منذ حوالي 20 سنة".

وطالبت المنظمة المذكورة، من القضاء بالتقصي والتحري وإجلاء حقيقة الاغتصابات الحالية والسابقة وإصدار أقصى العقوبات في حالة ثبوت الاعتداءات الجنسية، مع احترام حق الضحايا والعائلات والمجتمع في العدل والإنصاف".