انطلاق أشغال المؤتمر الوزاري الأورو - إفريقي حول الهجرة والتنمية بمراكش

بيوكرى نيوز :

انطلقت يومه الأربعاء بمراكش، أشغال المؤتمر الوزاري للحوار الأورو أفريقي، حول الهجرة والتنمية، بمشاركة وزراء الخارجية والداخلية من 60 بلدا، يمثلون أوربا وأفريقيا.

وبحسب ما أوردته وكالة المغرب العرب للأنباء، فإن المؤتمر سيعرف مشاركة وزراء الداخلية والخارجية والهجرة ومسؤولين رفيعي المستوى، من أوربا وأفريقيا، "من أجل إعادة التفكير في الحوار وتحديد أولوياته للفترة 2018 – 2020، مع متابعة الالتزامات السياسية للبلدان الشريكة في شمال وغرب ووسط أفريقيا ودول أوروبا، والتي تم اتخاذها في 2006 من أجل بناء مقاربة شاملة متوازنة ومتفق عليها بخصوص تدبير قضية الهجرة".

ويشكل المؤتمر فرصة لمناقشة إطار "لافاليت"، وكذا مسؤولية "مسلسل الرباط"، من خلال اعتماد برنامج التعاون متعدد السنوات، وكذا إعلان وخطة عمل مراكش. وسيوسع هذا البرنامج، حسب ذات البيان، الإطار الاستراتيجي الحالي (برنامج روما) من خلال ضبط التوجهات السياسية للسنوات القادمة وطرق تنفيذها.

وينتظر أن يعقب هذا الاجتماع، الملتئم تحت الرئاسة المشتركة للمغرب وبلجيكا، جلسة حول تطور المفاوضات، التي تعقد كل شهر في نيويورك، بهدف تبني ميثاق عالمي من أجل هجرة آمنة ومنظمة ومنتظمة، بمشاركة ممثلي منظمات أممية ودبلوماسيين دوليين، إلى جانب شركاء الحوار الأورو -إفريقي حول الهجرة والتنمية.

يشار إلى أن المؤتمر الوزاري الأورو -إفريقي الأول حول الهجرة والتنمية قد انعقد سنة 2006 بالرباط، في حين نظمت الدورات الثلاث الأخرى، على التوالي، بباريس (2008) ودكار (2011) وروما (2014).