رئيس جماعة إنشادن يلوح باستقالته من المجلس الاقليمي للسياحة باشتوكة ايت باها

بيوكرى نيوز:

قال رئيس جماعة إنشادن لحسن فتح الله في صفحته على موقع "فايس بوك"، أنه سيقدم استقالته من المجلس الاقليمي للسياحة باشتوكة ايت باها "ان لم تتخذ تدابير عملية في اقرب الاجال".

وكتب فتح الله في تدوينته "سأقدم استقالتي من المجلس الإقليمي للسياحة وان جاء الامر متأخرا مع فضح كل الممارسات المسكوت عنها درءا للإساءة للاقليم سياحيا ان لم تتخذ تدابير عملية في أقرب الاجال".

وذكر ذات المتحدث أن من الاسباب التي جعلته يلوح باستقالته، والتي وصفها بانها يجب ان تدخل كتاب كينيس للارقام القياسية وأبرزها "توفر الرئيس على 19 نائبا من اجل ارضاء رؤساء الجماعات و عدم عقد أي اجتماع او تلقي دعوة طيلة 5 سنوات باستثناء الاجتماع التأسيسي للمكتب والذي عقد بدون نصاب قانوني، إضافة الى المبالغ المالية التي تصرف باستمرار دون عقد أي اجتماع يذكر لا من طرف المكتب ولا من طرف المجلس مشيرا الى  مبلغ عشرات الملايين، دون تلقى جوابا عن سؤال أين وكيف صرفت الأموال المتوصل بها".

ويضيف فتح الله "انتظرنا طويلا لتصحيح الوضع دون جدوى إنني لا اتهم أحدا ولكن على عامل الإقليم وعلى الجهات المسؤولة أن تتدخل لتصحيح الوضع وإجراء خبرة مالية ليس من العدل أن تتحرك كل الاقاليم المجاورة للنهوض بالسياحة ويبقى مجلس شتوكة ايت بها للسياحة مجمدا طيلة هذه الفترة لكل الأنشطة في حين يستمر صرف الميزانيات" مختتما تدوينته "لن نزكي هذا الوضع لقد طال الانتظار...".