"أكادير بدون سيارة يوم 22 أبريل" على هامش الماراطون الدولي الأخضر للمدينة

مصطفى رمزي :

أعلن منظمو الماراطون الدولي الأخضر لأكادير، المقرر تنظيمه يوم 22 أبريل الجاري، بأن الدورة السادسة لهذه السنة، ستعرف مشاركة العديد من العدائين العالميين ينتمون لحوالي 20 بلدا عبر العالم. 


وأوضح المدير التقني للسباق رشيد بنمزيان، في ندوة صحافية نُظمت مساء أمس الخميس بأحد الفنادق الكبرى في أكادير، أن عددا من المشاركين في هذا الماراطون سيحاولون تحقيق الحد الأدنى من التوقيت الخاص بهذا السباق، الذي أصبح الآن ضمن الملتقيات العالمية التي تستقطب نجوم وأبطال الماراطون بالعالم. 

وأضاف أن الدورة السادسة لماراطون أكادير ستعرف مشاركة عدد من الأسماء المغربية المعروفة في ممارسة هذا الصنف من بينهم خليل المسيح، والفائز بالنسخة الماضية حمزة السهلي وغيرهم، فضلا عن بطل ماراطون مدينة فالنسيا جون موانكاني، بالإضافة إلى مشاركة ثلة من العدائين الأفارقة خاصة من كينيا وإثيوبيا. 


من جانبه، أكد كريم الذهبي، مدير الدورة السادسة للماراطون الدولي الأخضر لأكادير، أن منظمي هذه التظاهرة حريصون على أن تبقى تيمة البيئة ملازمة لهذا السباق الدولي، حيث ذكر، في هذا الصدد، بعملية التشجير التي همت محيط ملعب أدرار أكادير، قبل سنتين، إذ تم تشجير مساحة تصل 4 هكتارات. 

كما أكد على عزم منظمي الماراطون الدولي الأخضر على الإستمرار على نهج سياسة الإهتمام بالبيئة وكل ما له علاقة بهذا المجال، حيث تطرق إلى أن الطموح والهدف القادم لمنظمي الماراطون هو جعل جبل "أكادير أوفلا" معلمة طبيعية بيئية خضراء. 

وأشار إلى أن الغاية المتوخى تحقيقها من وراء ذلك هو مساهمة منظمي ماراطون أكادير في خلق فضاء أخضر لممارسة الرياضة وأنشطة الهواء الطلق، مؤكدا حرص المنظمين على التنسيق الوثيق والتام مع السلطات المحلية والأمنية، سعيا وراء جعل يوم الأحد 22 أبريل الجاري، يوما بدون سيارة بمدينة أكادير، أي خلال يوم إجراء منافسات هذه التظاهرة الرياضية ذات البعد البيئي، وهي رسالة إلى كل ساكنة أكادير الكبير للمساهمة في إنجاح هذه التظاهرة الدولية الكبرى. 


للإشارة فإن الدورة السادسة للماراطون الدولي الأخضر لأكادير، التي تفوق القيمة المالية لجوائزه أزيد من 500 ألف درهم، ستعرف كالعادة تنظيم ثلاثة سباقات وهي سباق الماراطون على مسافة 42 كلم، وسباق نصف الماراطون على مسافة 21 كلم، بالإضافة إلى سباق ثالث على مسافة سبعة كيلومترات وهو مفتوح في وجه الجميع.