أزيد من 250 قتيل في تحطم طائرة عسكرية جزائرية من بينهم 26 من البوليساريو

بيوكرى نيوز: 

تحطمت طائرة عسكرية جزائرية، صباح اليوم الأربعاء 11 يناير 2018، على الطريق الرابط بين بوفاريم والبليدة، جنوبي العاصمة الجزائر، ما أسفر عن مقتل 257 شخصا والحصيلة مرشحة للإرتفاع.

وقالت وزارة الدفاع الجزائرية في بيان لها أن "طائرة نقل عسكرية تحطمت صباح اليوم بمحيط القاعدة الجوية لبوفاريك وداخل حقل زراعي خالي من السكان، أثناء رحلة من بوفاريك قرب العاصمة الجزائر إلى مدينة بشار".

ونقلت قناة "النهار" الجزائرية، عن الحماية المدنية أن الحادثة سجلت سقوط 257 قتيلاً من بينهم 26 من البوليساريو. وأكدت وسائل إعلامية محلية أن أغلب القتلى عسكريون، مشيرة إلى أن الطائرة التي تحطمت من نوع "ليوجين".

وأشارت ذات المصادر الى أن الطائرة كانت على ارتفاع 50 متر عن سطح الأرض، ومباشرة فور نشوب الحريق في الجناح الأيمن حاول قائد الطائرة الابتعاد عن الطريق السريع والعودة إلى المطار، إلا أن محاولته باءت بالفشل وسقطت الطائرة في مزرعة بالقرب من مطار بوفاريك العسكري.