وزارة الصحة تطلق حملة وطنية لأجل "مغرب بدون سل"

بيوكرى نيوز :

أعلنت وزارة الصحة عن تخليدها اليوم العالمي لمكافحة داء السل 24 مارس، وذلك بإطلاق حملة وطنية للكشف عن المرض، والتي ستحمل شعار "جميعا من أجل مغرب بدون سل"، برعاية منظمة الصحة العالمية.

وبحسب بلاغ صادر عن الوزارة، فإن هذه الحملة الوطنية، التي تقام من 26 مارس إلى 6 أبريل 2018 بالعديد من الأقاليم والعمالات المغربية على شكل وحدات متنقلة للفحص الإشعاعي، تهدف إلى تعزيز التشخيص المبكر لداء السل، والتحسيس والولوج للعلاج من طرف الساكنة في وضعية هشاشة والفئات المعرضة للخطر، كما تهدف هذه الحملة إلى إعادة تتبع المرضى الذين تخلوا عن العلاج.

وقالت الوزارة أنه تم تشخيص 30.897 حالة إصابة بداء السل بجميع أنواعه بالمغرب، والتي تمت معالجتها في 2017، على مستوى المؤسسات الصحية التابعة لوزارة الصحة، في إطار البرنامج الوطني لمكافحة السل.

وأوضح المصدر ذاته، أنه بالرغم من أن عدد حالات الإصابة الجديدة التي قدرته منظمة الصحة العالمية قد انخفض بمتوسط سنوي قدره 1.1 بالمائة بين 1990 و2015، إلا أنه لا يزال دون التطلعات المرتقبة، حيث إن محددات هذا المرض متعددة وترتبط أساسا بالظروف الاجتماعية والاقتصادية للمرضى: الفقر، السكن غير اللائق، وسوء التغذية"، وبالتالي، تسترسل الوزارة "فإن الإجراءات التي يتعين اتخاذها، بهدف الحد من المرض، يجب أن تتجاوز المجال الطبي لتستهدف هذه المحددات، وذلك في إطار المجهودات المشتركة بين الوزارات المعنية والسلطات المحلية والمجتمع المدني".

وبهذه المناسبة، يقول البلاغ "تطلق وزارة الصحة المخطط الاستراتيجي الوطني 2018-2021 لمكافحة داء السل لتأكيد التزامها القوي لمكافحة هذه الآفة العالمية"، وهو المخطط الذي يتوافق مع المبادرة العالمية لمنظمة الصحة العالمية المسماة "الإستراتيجية للقضاء على داء السل 2016-2035"، ومع التزام المغرب لتحقيق أهداف التنمية المستدامة.