هلع داخل القنصلية المغربية بإيطاليا بعد دخول عناصر شرطة مسلحين لاعتقال هارب من العدالة

بيوكرى نيوز :

كادت مطاردة للشرطة الإيطالية أن تتسبب في مشكل ديبوماسي، يوم أمس الأربعاء، حين خرقت الشرطة الإيطالية القوانين الدولية ودخلت إلى المنطقة الدبلوماسية المغربية بمدينة تورينو، شاهرة أسلحتها من أجل اعتقال فار من العدالة.

ووفق ما ذكرته صحيفة كوريي دي تورينو الإيطالية، فإن دخول رجال الشرطة الإيطالية مسلحين إلى داخل القنصلية المغربية أثار هلع الموظفين الدبلوماسيين.

وحاول الموظفون الدبلوماسيون المغاربة بالقنصلية منع الشرطة من الدخول لكن بدون جدى، نظرا لأن الشرطة كانت مركزة على اعتقال المشتبه فيه، الذي رفض الامتثال لأوامر الشرطة وهرب إلى داخل القنصلية المغربية.

وعلى الرغم من أن الأمر يعد تجاوزا للقوانين الدولية من طرف الشرطة الإيطالية، نظرا لأن الاتفاقيات الدولية تعتبر المناطق الدبلوماسية بمثابة أراضي أجنبية، لا يحق للشرطة المحلية الدخول إليها بدون تصريح مسبق، (على الرغم من ذلك) فضل القنصل المغربي محمد خليل عدم التصعيد أو الحديث حول الأمر، بعد اعتذار الشرطة وتقديم توضيحات تفيد بأن عناصرها كانت تطارد المشتبه فيه، ودخلت إلى المنقطة الدبلوماسية دون ملاحظة الأمر.