تعيين "حسن دريوش" كاتبا عاما بالنيابة لعمالة اشتوكة ايت باها

رشيد بيجيكن 

أصدرت وزارة الداخلية، الإثنين، قرارا يقضي بتعيين رئيس دائرة بلفاع ماسة،، بعد أن ظل المنصب شاغرا إثر توقيف الكاتب العام السابق، ، وإحالته على المجلس التأديبي، في إطار سلسلة قرارات مماثلة طالت واليا وعمالا وكتابا عامين.

ويُنتظر أن يشغل رئيس دائرة بلفاع ماسة المنصب بصفة مؤقتة إلى حين تعيين كاتب عام رسمي. كما جرى تكليف قائد ماسة، إبراهيم العنتري، بالقيام بمهام رئيس دائرة بلفاع ماسة، إلى غاية إفراج وزارة الداخلية عن لائحة التعيينات والتنقيلات ضمن حركة انتقالية في صفوف رجال السلطة بمختلف رتبهم.

وكانت وزارة الداخلية أبلغت العربي بن الصغير، الكاتب العام لعمالة اشتوكة آيت باها، في 13 دجنبر 2017، بوجود اسمه ضمن لائحة المسؤولين الموقوفين عن مزاولة مهامهم، على خلفية نتائج تقرير تسلمه الملك محمد السادس من يد عبد الوافي الفتيت، وزير الداخلية، تضمّن أبحاثا وتقارير ميدانية تتعلق بالتتبع المستمر لعمل رجال السلطة بمختلف جهات المملكة.

وشمل الإعفاء بإقليم اشتوكة آيت باها أيضا الشريف الذهبي أقشقاش، قائد قيادة آيت ميلك، والذي ورد اسمه في لائحة مماثلة لوزارة الداخلية.