بيوكرى : سكان حي لشالي يراسلون عامل الإقليم بخصوص تثبيت لاقط هوائي

بيوكرى نيوز :

وجهت ساكنة "حي لشالي أمام مسجد الجازولي الكبير" بمدينة بيوكرى شكاية الى عامل إقليم اشتوكة أيت باها ورئيس المجلس الجماعي لبيوكرى وقائد المقاطعة الحضرية الأولى، يعترضون فيها على وضع جهاز إرسال لاسلكي تابع لإحدى شركة الاتصالات، في إحدى المنازل بالحي، من طرف المدعو "أ.أ"، نظرا لما قد "يترتب عنه من أضرار خطيرة ومدمرة لصحة الساكنة".

وتقول الشكاية التي تتوفّر بيوكرى نيوز على نسخة منها "إن لتثبيت هذا اللاقط الهوائي للهاتف ضرر كبير على صحتنا وصحة أولادنا وصحة الإنسان عامة، كما انه لم يتم احترام معيار إلزامية وجود مسافة معينة من الإرتفاع والبعد عن الساكنة بل تم اختيار وسط تجمع سكاني وسطح مطل على الجيران" تورد الوثيقة.

وطالب السكان المشتكون في عريضة موقعة ومرفوقة بالشكاية، السلطات المحلية والإقليمية بالتدخل العاجل لحمايتهم من الأضرار الناجمة عن تثبيت هذا اللاقط الهوائي، والحد من الخطورة التي يشكلها على صحة السكان، خاصة الأطفال.

جدير بالذكر أن "الحسين الفاريسي" رئيس الجماعة الترابية لبيوكرى، أشار في مداخلته براديو مارس حول "الشأن المحلي ببيوكرى" الأسبوع الماضي، بأن تثبيت "لاقط هوائي" بشارع الحسن الثاني أمر مخالف للقانون المعمول به في تثبيت مثل هذه الاجهزة على أسطح المنازل الخاصة، لما تسببه من اضرار صحية.

وأضاف الفاريسي بأن الشخص الذي قام بتثبيت ذلك اللاقط الهوائي، استغل يوم عطلة الاحد وقام بهذا الفعل، مضيفا أن الجماعة راسلت السلطات المحلية للقيام بالاجراءات اللازمة في مثل هذه الحالات.

وكان المجلس الجماعي لبيوكرى صادق في دورة سابقة على منع تثبيت اللواقط الهوائية من طرف شركات الاتصالات فوق أسطح المنازل، مع السماح بالترخيص لتثبيتها في الاماكن العمومية و فق دفتر تحملات.