رحيل محمد منيب قيدوم مناضلي الحركة الأمازيغية بأكادير

بيوكرى نيوز:

توفي صبيحة يوم أمس الأحد 3 دجنبر 2017 بإحدى المصحات بمدينة أكادير الأستاذ و المناضل محمد منيب، الكاتب و الباحث في مجال التاريخ المعاصر، و الذي يعتبر بمثابة عميد مناضلي الحركة الأمازيغية بأكادير.

ترك الأستاذ محمد منيب ارثا أكاديميا و نضاليا مهما، فهو من الذين اشتغلوا على تفكيك و اعادة تشكيل الهوية الوطنية المعاصرة، حيث ألف كتابا يفند من خلاله أطروحة الظهير البربري و يعتبرها "أكبر أكذوبة سياسية في تاريخ المغرب المعاصر". هو كذلك من بين مؤسسي الجامعة الصيفية بأكادير نهاية السبعينات و دينامية "تيضاف" من أجل الإنصاف الفعلي للأمازيغية. 

برحيل الأستاذ محمد منيب تكون الأمازيغية قد فقدت هرما نضاليا و أكاديميا شامخا، و رجل مبادئ لا يساوم و لايهادن من أجل سؤال تمازيغت المؤرق و الذي شغله طيلة حياته.

رحم الله الفقيد وانا لله وانا اليه راجعون