مقدم قروي يلفظ أنفاسه بمستشفى بيوكرى بعد حادثة سير في ماسة

بيوكرى نيوز: 

لفظ عون سلطة، برتبة مقدم قروي، أنفاسه الأخيرة، بالمستشفى الإقليمي المختار السوسي في بيوكرى، متأثرا برضوض وجروح بليغة بأنحاء متفرّقة من جسده، ناجمة عن اصطدام الدراجة النارية التي كان يقودها بشاحنة، في حي "الخارج"، بقيادة ماسة، غرب اشتوكة آيت باها.

وفور علمها بالواقعة، انتقلت سلطات قيادة ماسة، التي يعمل المفارق للحياة بنفوذها الإداري، بمعية عناصر من الدرك الملكي بالمركز الترابي لماسة، إلى مكان الحادثة، حيث جرى نقل الضحية على عجل إلى المستشفى، لكنه فارق الحياة لحظات بعد وصوله إليه.

وفتحت المصالح المختصة تحقيقا في أسباب الحادثة، بعد معاينة آثارها، وذلك بعد إخطار النيابة العامة بابتدائية إنزكان، من أجل تحديد كافة ظروف وملابسات وقوع الحادثة المُميتة.