بيوكرى : إفتتاح الدورة الرابعة من مهرجان أجيال الوطني للمسرح بتكريم الفنان المسرحي "الخمولي"

مصطفى رمزي : 

شهد المركب الثقافي سعيد أشتوك ببيوكرى، مساء أمس الخميس 7 دجنبر 2017، إفتتاح فعاليات الدورة الرابعة لمهرجان أجيال الوطني للمسرح، والذي تسهر على تنظيمه جمعية أجيال و ثقافة للتربية و التنشيط، بدعم من المجلس الجماعي لبيوكرى، والمجلس الإقليمي لاشتوكة أيت باها وبعض الداعمين الخواص.

وكانت بداية فقرات إفتتاح المهرجان، بكلمة المهرجان التي تلاها المدير العام للمهرجان السيد "نور الدين أيت أحمد"، والتي رحب فيها بالحضور والمشاركين القادمين من مجموعة من المدن المغربية، فضلا عن  إعتباره التجربة الرابعة من هذه التظاهرة تحدي جديد يطمح الشباب المنظمون كسبه، كما شدد على أن الرهان هو جعل مدينة بيوكرى ملتقى للثقافات و قبلة لكل فناني المغرب، والإهتمام أكثر بالمواهب المحلية من خلال منحها فرصة المشاركة و الإلتقاء بمبدعين وبفرق مسرحية في مدن ومناطق أخرى من المملكة.


الموسيقى كانت حاضرة أيضا في فقرات الإفتتاح من خلال وقفة موسيقية مع فرقة "أهياض"، والتي أتحفت الجمهور الحاضر كعادتها برقصاتها وأهازيجيها الخاص، كما تم تقديم لجنة تحكيم المهرجان التي يتراسها الوجه المسرحي البارز "كويندي".

وتميز حفل افتتاح هذه التظاهرة الثقافية بتكريم وجه فني ومسرحي وطني كرائد ضمن رواد المسرح المغربي "عبد الطيف الخمولي"، وذلك اعترافا بمساره الإبداعي الحافل بالعطاء في مجالات المسرح والسينما والتلفزيون.

واختتم اليوم الأول و الإفتتاحي من المهرجان بعرض مسرحي لفرقة أنفاس - هوارة التي توجت بجائزة المهرجان السنة الماضية،  تحت عنوان "مزبلة الحروف" تدور أطوارها حول مجموعة من المشاكل والطرائف التي تواجه المواطن المغربي في حياته بشكل عام.


هذا وحضر حفل الإفتتاح كل من الكاتب العام لعمالة اشتوكة أيت باها، رئيس المجلس الاقليمي لإشتوكة أيت باها السيد "محمد مطيع"، رئيس المجلس الجماعي لبيوكرى السيد "الحسين الفاريسي"، نواب رئيس المجلس الجماعي لبيوكرى وبعض من أعضاءه، وجوه سياسية و جمعوية، لجنة التحكيم و الفرق المشاركة إضافة إلى المهتمين و محبي المسرح ووسائل الإعلام والصحافة. 

جدير بالذكر أن الدورة الرابعة من مهرجان أجيال الوطني للمسرح تعرف مشاركة أربع فرق مسرحية تمثل مدن : فاس، مراكش، الدار البيضاء، أولاد تايمة.


وستنطلق المسابقة الرسمية اليوم الجمعة بعرض مسرحيتين، الأولى بعنوان "أنت هو أنا" (فاس) و الثانية بعنوان "بيريمي" (أولاد تايمة). كما سيعرف برنامج اليوم كذلك في الفترة الصباحية تنظيم ورشات تكوينية (إعداد الممثل والسينوغرافيا)، ليستمر البرنامج العام و العروض المسرحية لغاية اليوم الختامي (الأحد 10 دجنبر الجاري).