جمعيات "اذاوكران واداوبوزيا" تتساءل عن مآل مذكرة توصّلت بها عمالة اشتوكة

بيوكرى نيوز: 

تساءلت تنسيقية جمعيات اذاوكران واداوبوزيا عن عدم موافاة عمالة اقليم اشتوكة ايت باها، جمعيات دواوير اذاوكران و اداوبوزيا في كل من جماعتي وادي الصفا و سيدي بوسحاب، بالمذكرة التوضيحية التي توصلت بها عن طريق كتابة الدولة لدى وزير الطاقة و المعادن و التنمية المستدامة المكلفة بالتنمية المستدامة.

وأكّدت التنسيقية المذكورة في بلاغ لها، ان العمالة توصّلت بمراسلة أواخر شهر يونيو الماضي من طرف كتابة الدولة لدى وزير الطاقة والمعادن مرفوقة بمذكرة توضيحية قصد ارسالها الى الجمعيات التي سبق وان وجّهت عريضة شهر ابريل من هذه السنة الى كتابة الدولة ضد مشروع مركز طمر وتثمين النفايات باشتوكة ايت باها، وهو ما لم يقع حسب ذات البلاغ.

وحثّت المراسلة التي توصّلت بها مصالح العمالة، عامل الاقليم على إرسال المذكرة الى الجمعيات المعنية بهدف ابراز الجانب الايجابي للمشروع وتفنيذ اطروحة التلوث الذي تتخوّف منه ساكنة المنطقة.

وحسب الوثيقة التي تتوفّر بيوكرى نيوز على نسخة منها، فإن المذكرة المعلومة تتضمّن معلومات توضيحية حول البرنامج الوطني للنفايات المنزلية بشكل عام وحول مشروع تثمين النفايات باشتوكة بشكل خاص.

يشار ان مشروع مركز طمر وتثمين النفايات المزمع تشييده في الحدود بين جماعتي سيدي بوسحاب والصفاء باشتوكة ايت باها خلّف العديد من الاحتجاجات بالمنطقة، بعد ان شكّل تخوف لدى الساكنة حول المشاكل البيئية التي سيُخلّفها هذا المشروع.