جمعيات في سيدي عبد الله البوشواري تراسل عامل إقليم أشتوكة أيت باها

بيوكرى نيوز:

بعد الوقفة الاحتجاجية التي خاضتها عدد من جمعيات المجتمع المدني في الجماعة الترابية سيدي عبد الله البوشواري بدائرة أيت باها، في شهر شتنبر الماضي ضد ما سمته "منهجية الاقصاء الممارس من طرف رئيس الجماعة تجاه جمعيات المجتمع المدني"، راست هذه الاخيرة عامل إقليم أشتوكة ايت باها بعدد من المطالب التي تهم الشان المحلي.

ومن أبرز المطالب التي  جاءت في الرسالة الموجهة الى عامل الاقليم،  توصلت بيوكرى نيوز بنسخة منها، المطالبة بـ " فتح تحقيق في كيفية منح وصرف الدعم المخصص من طرف الجماعة للجمعيات ومحاسبة المسؤولين عنه"، وكذا "فتح دار القرب بالجماعة الذي يتخده الرئيس مسكنا له" حسب نص الرسالة،  وتوفير ملعب رياضي بمركز الجماعة،  و تعبيد عدد من الطرق وايجاد حل للنفايات بمركز الجماعة، وفتح دار الولادة وتوفير الاطر والمعدات اللازمة وعدد من المطالب الاخرى.

واستنكرت هذه الجمعيات التي يقدر عددها بـ 15 جمعية، بشدة ما سمته "تسيس المشاريع المبرمجة في ميزانية الجماعة والاقصاء الممنهج من طرف الرئيس للجمعيات وطريقة اشتغال سيارة الاسعاف.

والتمست الجمعيات من عامل الاقليم بالتدخل لحل المشاكل التي تعاني منها وكذا الساكنة ومحاسبة المسؤولين الاختلالات.