أنظار عشاق الساحرة المستديرة تتجه صوب قرعة مونديال روسيا 2018

أحمد عمر :

تتوجه أنظار عشاق الساحرة المستديرة كرة القدم غداً نحو العاصمة الروسية موسكو وبالتحديد قصر المؤتمرات بالكرملين، حيث سيتم إجراء قرعة أهم حدث كروي على مستوى العالم وهو مونديال كأس العالم الذي سيقام في الفترة مابين 14 يونيو إلى 15 يوليو من عام 2018 ، والتي فازت بشرف استضافته روسيا.

تقام القرعة غداً الجمعة الأول من دجنبر 2017 في تمام الساعة 15.00  في قصر الكرملين بالعاصمة الروسية موسكو.

ووفقا لتصنيف الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا)، فسيتواجد المنتخبان المصري والتونسي في المستوى الثالث، بينما سيكون المنتخبان المغربي والسعودي في المستوى الرابع.

وقسم جميع المنتخبات الـ 32 المشاركة في نهائيات كأس العالم، إلى 4 مستويات، وذلك، وفقا لتصنيف الفيفا الصادر 16 أكتوبر/تشرين الأول، وفيما يلي المستويات:

المستوى الأول: روسيا، ألمانيا، البرازيل، البرتغال، الأرجنتين، بلجيكا، بولندا، فرنسا.

المستوى الثاني: إسبانيا، بيرو، سويسرا، إنجلترا، كولومبيا، المكسيك، الأوروغواي، كرواتيا.

المستوى الثالث: الدنمارك، كوستاريكا، آيسلندا، السويد، تونس، مصر، السنغال، إيران.

المستوى الرابع: صربيا، نيجيريا، أستراليا، اليابان، المغرب، بنما، كوريا الجنوبية، السعودية.

وسيتم توزيع المنتخبات المتأهلة إلى أربعة أوعية بترتيب تنازلي، بحيث يتم وضع أفضل سبعة منتخبات وروسيا المستضيفة في الوعاء الأول.

وتبدأ مراسم القرعة بالوعاء الأول وتنتهي بالوعاء الرابع. وسيتم إفراغ كل وعاء من كافة المنتخبات قبل الانتقال للوعاء التالي. أما بخصوص المراسم المتّبعة، فسيتم اختيار كرة من وعاء المنتخبات ويلي ذلك اختيار كرة من وعاء المجموعات، وبالتالي تحديد المجموعة التي سيلعب فيها كل فريق.

اعتبارات إضافية:

1- في الوعاء الأول، سيتم تخصيص روسيا بكرة حمراء بحيث يتم مسبقاً منحها المركز A1 (الفريق الأول في المجموعة الأولى) باعتبارها الدولة المستضيفة.

2- المنتخبات السبعة الأخرى في الوعاء الأول سيتم منحها المركز الأول في كل مجموعة (من الثانية إلى الثامنة). أما الفرق في الوعاء الثاني والثالث والرابع فسيتم منحها المراكز في مجموعاتها بشكل عشوائي.

3- المبدأ العام الذي يتّبعه الفيفا - هو أن لا تضم أية مجموعة أكثر من منتخب واحد من نفس منطقة التصفيات القارية. ينطبق هذا على كافة الاتحادات القارية باستثناء أوروبا الممثلة بـ 14 منتخباً. حيث يجب أن تضم كل مجموعة منتخبا أوروبيا واحدا على الأقل، وبما لا يزيد عن اثنين. وبالتالي، فإن 6 من المجموعات الثماني ستضم منتخبين أوروبيين.

وسيتم مراعاة توزيع المنتخبات على المجموعات بحسب التقسيم الجغرافي عبر نظام مدروس، بحيث يتم أخذ كافة المعايير بعين الاعتبار، وهو ما يعني أنه يمكن تخطي المجموعات. فعلى سبيل المثال، لن يتم الاختيار من بين منتخبات الوعاء الثاني (بيرو، وكولومبيا، والأوروغواي) إلى المجموعة نفسها التي تضم البرازيل أو الأرجنتين، الموجودتان في الوعاء الأول. وينطبق الأمر نفسه على المنتخبات من الاتحادات القارية الأخرى، باستثناء الاتحاد الأوروبي لكرة القدم.