مدرسي علوم الحياة والأرض باشتوكة في خرجة جيولوجية إلى "تاغزوت" و"Cap Ghir"

بيوكرى نيوز: 

نظمت جمعية مدرسي علوم الحياة و الأرض بالمغرب- فرع أشتوكة ايت باها خرجة جيولوجية إلى منطقتي "تاغزوت" و"Cap Ghir" لفائدة مدرسي مادة علوم الحياة و الأرض، و ذلك يوم الأحد 29 أكتوبر 2017 .

ويأتي تنظيم هذه الخرجة الجيولوجية لتحقيق مجموعة من الأهداف من بينها تعميق المعارف حول بعض المفاهيم و الظواهر الجيولوجية الخارجية المدرسة في المستوى الثانوي الاعدادي و التأهيلي، وملاحظة بعض تأثيرات البحر و الرياح على الرواسب، وإغناء المختبرات بعينات من الصخور و المستحاثات و الصور لبعض الظواهر الجيولوجية.


ومن بين الاهداف كذلك فتح مجال للنقاش بين الأساتذة حول بعض مشاكل تدريس علوم الأرض و اقتراح حلول لتجاوزها، تحفيز مدرسي و مدرسات علوم الحياة و الأرض على تنظيم خرجات جيولوجية دراسية لفائدة المتعلمين، فضلا عن التعرف على بعض المواقع ذات الأهمية الجيولوجية لاستثمارها في تنظيم خرجات دراسية لفائدة المتعلمين.

شارك في هذه الخرجة أزيد من 50 أستاذ و أستاذة، أغلبهم من داخل إقليم أشتوكة ايت باها، مع حضور ممثلين عن المديريات المجاورة كايت ملول إنزكان و تارودانت و تزنيت و أكادير. و تم تأطير هذه الخرجة العلمية من طرف الأساتذة المقتدرين نزهة الكمالي و عبد الكريم الزايدي من كلية العلوم، جامعة إبن زهر.


ولقيت هذه التظاهرة العلمية استحسانا كبيرا من طرف الأساتذة المشاركين، نظرا للدور الكبير الذي تلعبه مثل هذه الخرجات العلمية في تجاوز الاشكالات المرتبطة بالعملية التعليمية التعلمية. كما استغل الحضور الفرصة لدعم الجمعية و تشجيعها على المضي قدما من أجل تنظيم أنشطة أخرى، و بلورة مشاريع علمية رائدة من أجل تطوير تدريس مادة علوم الحياة و الأرض. 

كما عبر المؤطرين على استعدادهم للانخراط بشكل فعال من أجل إنجاح مثل هذه المبادرات النوعية، و التي تنعكس إيجابا على أبنائنا داخل الفصول الدراسية.