الجامعة الوطنية للتعليم تطرح سؤال "ثانوية الأمويين بانشادن...الى أين"

بيوكرى نيوز:

أصدر الفرع المحلي للجامعة الوطنية للتعليم المنضوية تحت لواء الاتحاد المغربي للشغل ببلفاع ماسة، بيانا للرأي العام توصلت بيوكرى نيوز بنسخة منه، عنونه بـ "ثانوية الأمويين بانشادن...الى أين؟ " 

البيان ينتقد وضع ثانوية الأمويين بجماعة انشادن، كما يعلن الدخول في أشكال احتجاجية بداية من يوم اليوم الاثنين، وهذا نص البيان كاملا:

"
بناء على الخروقات المتكررة لمدير ثانوية الأمويين التأهيلية بانشادن ،وتجاوزه الدائم والمستمر للقانون ضاربا عرض الحائط المذكرات التربوية الجاري بها العمل،فإن الفرع المحلي للجامعة الوطنية للتعليم المنضوية تحت لواء الاتحاد المغربي للشغل - بلفاع ماسة - يسجل ما يلي:

انفراد مدير المؤسسة بجميع القرارات بدون سند قانوني وخرقه الدائم لقرارات مجالس الأقسام خصوصا المنعقدة بتاريخ 3/7/2017 و 14/9/2017.

تغييب التواصل من طرف مدير المؤسسة مع الأطر التربوية وتسيير المؤسسة بشكل عشوائي ورفضه لاي حوار مع الأطر التربوية لمناقشة مشاكل المؤسسة.

الاتهام الخطير لأحد أساتذة المؤسسة باستفساره من طرف المدير الاقليمي في شأن عقد اجتماع نقابي داخل المؤسسة بناء على معطيات مغلوطة من مدير المؤسسة.

رفض بعض المؤسسات تسجيل التلاميذ المستفدين من إعادة التمدرس وتصديرهم لثانوية الأمويين في تناقض تام مع مبدأ تكافؤ الفرص بين تلاميذ الاقليم.

وإذ يستنكر الفرع المحلي للجامعة الوطنية للتعليم المنضوية تحت لواء الاتحاد المغربي للشغل - بلفاع ماسة - الخروقات السابقة،ويعلن للرأي العام تنفيذ الخطوات النضالية التالية:

حمل الشارات الحمراء طيلة يومي الاثنين والثلاثاء 23-24 اكتوبر 2017 .

القيام بوقفات احتجاجية في استراحة الصباح والمساء ليومي الأربعاء والخميس 25-26 اكتوبر2017 .

وفي الأخير نطلب من المسؤول الأول عن القطاع اقليميا التدخل العاجل لحل مشاكل المؤسسة،وندعو جميع الأطر التربوية بالمؤسسة الى التماسك ومزيد من اليقظة استعدادا لخوض أشكال نضالية تصعيدية دفاعا عن المطالب المشروعة.  "