استئنافية الدار البيضاء تؤجل محاكمة "معتقلي حراك الريف" إلى الأسبوع المقبل

بيوكرى نيوز:

قررت محكمة الاستئناف بالدار البيضاء، تأجيل محاكمة "مجموعة ناصر الزفزافي" إلى يوم الثلاثاء 31 أكتوبر الجاري، مع ضم الملفات في انتظار البث في طلبات السراح المؤقت، التي تقدمت بها هيئة الدفاع، يوم 26 أكتوبر الجاري.

وشهدت الجلسة مشاداة كلامية بين هئية الدفاع عن معتقلي الريف ورئاسة الجلسة، كما عرفت جدالا بين عبد الكبير طبيح محامي الدولة و إدراة الأمن الوطني وهيئة دفاع معتقلي الحراك، مما دفع برئيس الجلسة لرفع الجلسة أكثر من مرة.

ورفضت هيئة المحكمة أن تعطي الكلمة لناصر الزفزافي، والذي كان ينادي باعلى صوته "أبناء الريف انتصرنا على المقاربة الأمنية، وإن إرادة الشعب هي من إرادة الله".

وخرج المعتقلون من القاعة رافعين شعار "الموت ولا المذلة".

وتعرف جلسة اليوم محاكمة 55 شخصا من نشطاء حراك الريف المعتقلين بسجن عكاشة، من بينهم خمسة في حالة سراح، بالإضافة الى الصحفي حميد المهداوي، مدير موقع "بديل" المعتقل أثناء تغطيته للمظاهرات في الحسيمة.