الفيفا يعاقب 8 منتخبات أفريقية من بينها المغرب بسبب الجماهير

أحمد شريف:

أعلن الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" عن عدد من العقوبات التي طالت منتخبات من جميع أنحاء العالم بناء على التقارير التي وصلت إليه عن المباريات الماضية من تصفيات كأس العالم 2018 في روسيا.

وأعلن الفيفا عبر موقعه الرسمي عن العقوبات الموقعة على منتخبات من جميع القارات، والتي جاء أكثرها بسبب التأخير في بداية المباريات أو انطلاق الشوط الثاني من اللقاءات الماضية بتصفيات المونديال.

وطالت العقوبات ثمانية منتخبات أفريقية، كان من بينها المنتخب الجابوني الذي أشرك اللاعب ميرلين تاندجورا خلال مواجهة كوت ديفوار على الرغم من وجود قرار بإيقافه.

وكانت الجابون قد خسرت أمام كوت ديفوار بنتيجة 3-0 في المباراة، وهو ما دفع الفيفا لاعتماد النتيجة نفسها، في ظل ما تنص عليه اللائحة باعتبار الفريق خاسراً بثلاثة أهداف نظيفة في حال إشراكه للاعب لا يحق له المشاركة.

كما وقع الفيفا عقوبة على نيجيريا قيمتها 30 ألف دولار أمريكي بسبب دخول جماهير الفريق لأرض الملعب عقب الفوز على الكاميرون بأربعة أهداف نظيفة مطلع سبتمبر الماضي.

الكونغو الديمقراطية وُقع عقوبة عليها أيضاً بقيمة 20 ألف دولار أمريكي بسبب إلقاء الجماهير لزجاجات المياة خلال مواجهة الفريق أمام تونس في الخامس من سبتمبر الماضي.

كما جاءت العقوبة بسبب عدم قيام مسؤولي الاتحاد الكونغولي برفع أعلام الدولتين داخل الملعب خلال المباراة.

وقرر الفيفا توقيع عقوبة على مالي قدرها 15 ألف دولار أمريكي بسبب إلقاء جماهير الفريق لمقاعد الملعب والزجاجات خلال مواجهة المغرب الماضية.

كما قرر الفيفا معاقبة زامبيا بمبلغ 7 ألاف دولار أمريكي بسبب الشغب الجماهيري خلال مواجهة الفريق أمام الجزائر.

وعوقبت المغرب بمبلغ 3 ألاف دولار أمريكي إلى جانب تحذير أخير بسبب الصافرات التي أطلقتها الجماهير أثناء عزف النشيد الوطني لمالي.

واكتفى الفيفا بتوجيه تحذير أخير لكلاً من بوركينا فاسو والسنغال بسبب التأخر في بداية المبارتين اللتين جمعتا بينهما يومي 2 و5 سبتمبر على التوالي.

الجدير بالذكر أن مباريات الجولة الخامسة من التصفيات الأفريقية المؤهلة لكأس العالم ستنطلق يوم الجمعة القادم.