أشتوكة: عشرات المواطنين يحتجون ضد المقالع بامي مقورن ... و يطالبون باغلاقها فوراً



بيوكرى نيوز:

نظم عشرات المواطنين موازرين بعدد من الجمعويين والحقوقيين باقليم اشتوكن ايت باها يوم امس الثلاثاء، وقفة احتجاجية امام مقر جماعة إمي مقورن، ضد مقالع مواد البناء المتواجدة بالمنطقة.

وطالب المحتجون بالاغلاق الفوري لما سموه "مقالع الموت التي اصبحت كابوس خطر يهدد حياتهم اليومية"، كما ادانوا صمت الجهات المسؤولة لعدم تجاوبها مع مطالب الساكنة، و قال احد الحاضرين من الساكنة في تصريح "ان المقالع الحقت اضرارا كبيرة بالساكنة والبيئة بسبب الغبار والتفجيرات اليومية كما تتسبب في وفاة واندثار أشجار الاركان التي تُميّز المنطقة وتعد مصدر رزق رئيسي للعديد من الاسر دون اغفال المعاناة المستمرة لمرضى جهاز التنفس".


الحقوقي والناشط الامازيغي عبد السلام شكري عن جمعية سكان جبال العالم فرع اشتوكة ايت باها، قال "ان هذه الاخيرة تقف الى جانب مطالب ساكنة إمي مقورن ضد المقالع التي تهدد حياة الانسان والحيوان والبيئة، حتى تتحقق وتنال المنطقة حقها للعيش في بيئة سليمة على غرار باقي مناطق المغرب".

وتأتي هذه الوقفة بعد سلسلة من الشكايات والوقفات التي قامت بها ساكنة إمي مقورن في أكثر من مناسبة للمطالبة باغلاق عدد من المقالع التي تنشط بجماعة إمي مقورن بسبب عدم احترام شروط السلامة الامر الذي ينفيه مستغلي هذه المقالع مؤكدين انهم يعملون وفق قانون المقالع، ما جعل السلطات الاقليمية تتدخل في أكثر من مرة عبر ارسال لجان لتحقيق في هذه المقالع الا ان مصير هذه التحقيقات يظل مجهولا.