مُطاردة تُوقف "مقاتلة" ناقلة للكازوال المُهرب بـ"إمي مقورن"

رشيد بيجيكن: 

أوقفت مصالح الدرك الملكي بالمركز الترابي بلفاع ضواحي اشتوكة آيت باها، سائق سيارة؛ وذلك على إثر مُطاردة انطلقت من الجماعة الترابية آيت ميلك وانتهت في الجماعة الترابية إمي امقورن، على الحدود بين إقليمي اشتوكة آيت باها وتارودانت.

وأفضت عملية تفتيش السيارة، المعروفة في أوساط المهرّبين بـ"المقاتلة"، إلى اكتشاف حمولتها المتكونة من أزيد من ثلاثة أطنان من الكازوال المُهرب، جرى استقدامها من الأقاليم الجنوبية في اتجاه مناطق سوس.

وأوقفت مصالح الدرك الملكي سالفة الذكر السائق، الذي ينحدر من ضواحي إقليم كلميم، ووُضع تحت تدبير الحراسة النظرية، بأمر من النيابة العامة المختصة؛ فيما يُنتظر إحالة كمية الكازوال المحجوز والسيارة على مصالح المديرية الجهوية للجمارك، لأجل ترتيب الجزاءات اللازمة في مثل هذه القضايا.