موظفو "التربية الوطنية" يخوضون اعتصاما إنذاريا لتحقيق مطلب الترقية

بيوكرى نيوز: 

يرتقب أن يخوض التنسيق النقابي لموظفي وزارة التربية الوطنية حاملي الشهادات العليا فوج 2016 و2017، اعتصاما إنذاريا أمام مديرية الموارد البشرية بالرباط أيام الثاني والثالث من أكتوبر القادم. مطالبين وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي بترقيتهم دون قيد أو شرط وبأثر رجعي.

واستنكر البلاغ الذي حمل توقيع نقابات التعليم الأربعة الأكثر تمثيلية، تأجيل مناقشة ملفهم المطلبي دون الملفات المطلبية الأخرى، "مما يظهر نية الوزارة التي يسيرها محمد حصاد في إقبار ملف الترقية بالشهادة وتغيير الإطار". 

وأكد البلاغ الذي توصل موقع "لكم" بنسخة منه، "أن التنسيق النقابي سيخوض أشكالا احتجاجية غير مسبوقة، من بينها القيام باعتصام إنذاري بالرباط وأمام اكاديمية العيون  حتى تحقيق مطالبهم العادلة والمشروعة".

وذكر البلاغ أن هذا الملف عمر طويلا دون أن تفتح إزاءه أبواب الحوار الجاد والمسؤول "الشيء الذي يحرم أزيد من 2000 أستاذ وأستاذة من حقهم في الترقية بالشهادة وتغيير الإطار إسوة بالأفواج السابقة"، مؤكدا أن الترقية بالشهادة الجامعية تعد بابا من أبواب الترقية المادية والمعنوية، ودافعا للرفع من جودة التعليم في المنظومة التربوية، وحافزا للتكوين الذاتي الدائم والمستمر.