أشتوكة: مشروع بناء مدرسة يرى النور قريبا بـ"ايت السايح" لحل مشكلة الاكتظاظ في "الصفاء"

بيوكرى نيوز:

تفاجأ بعض أولياء امور تلاميذ دوار أيت السايح التابع لجماعة وادي الصفاء بنقل أولادهم من مدرسة الصفاء الى قاعات بدوار أيت السايح عوض متابعة دراستهم في مدرسة الصفاء كما جرت العادة في السنوات الماضية.

وقال هؤلاء لبيوكرى نيوز، ان المديرية أبلغتهم بتخصيص قاعات مؤقتة بالدوار، الى حين بناء مدرسة جديدة، الا ان بعضهم "استنكروا استعمال قاعة توجد قرب صهريج لمياه الشرب لكونها لا تليق لاستقبال التلاميذ لمتابعة دراستهم في ظروف جيدة، كما عبروا عن تخوفهم من عدم بناء مدرسة جديدة".

ومن جهة اخرى رحب عدد من أباء وامهات التلاميذ بذات الدوار بقرار نقل أولادهم لمتابعة دراستهم في أيت السايح عوض مدينة بيوكرى بعدما انتظروا هذا القرار بفارغ الصبر منذ مدة طويلة حيث سيخلصهم رفقة أولادهم من عناء التنقل الى مدرسة الصفاء ببيوكرى لاكثر من مرة في اليوم.


وفي إتصال مع بيوكرى نيوز كشفت المديرية الاقليمية للتربية والتكوين المهني باشتوكة ايت باها "أن هذا القرار اتخذ لفك الاكتظاظ في مدرسة الصفاء والتي وصل فيها عدد التلاميذ الى ازيد من 40 تلميذ(ة) في كل قسم وهو عدد لا يطاق ما عجل بالمديرية للبحث عن حلول مؤقتة لتلاميذ دوار أيت السايح والتي يتوافد منها عدد كبير الى مدرسة الصفاء، وتم تخصيص قاعات بايت السايح بالتعاون مع المجتمع المدني وتم تجهيزها بمستلزمات الدراسة".

وتضيف المديرية انها وبتنسيق مع عامل الاقليم والسلطات المحلية وجمعية أيت السايح خصص وعاء عقاري لبناء مدرسة جديدة بأيت السايح والتي ستنطلق فيها الاشغال في الايام القليلة المقبلة على أن يكتمل بناء الحجرة الاولى بعد حوالي 15 يوما تقريبا ليتم نقل بعض التلاميذ اليها في انتظار إستكمال بناء الحجرة الثانية على ان تكتمل أشغال بناء المدرسة في غضون شهرين"، كما "أشادت المديرية بتعاون أباء وامهات التلاميذ والمجتمع المدني بايت السايح والسلطات المحلية والمجلس الجماعي للصفاء لتحقيق حلم الساكنة بامتلاك مدرسة عمومية قريبة منهم".

وبخصوص القاعة الموجودة أسفل صهريج المياه، قالت المديرية "انها ستوفد لجنة خاصة للنظر في شكاية بعض امهات التلاميذ بخصوص عدم توفر ظروف الدراسة فيها".