ريال مدريد يستهل موسمه الجديد بحصد لقب السوبر الأوروبي على حساب المان يونايتد

بيوكرى نيوز :

إستهل بطل أوروبا، ريال مدريد، موسمه الجديد بإحراز كأس السوبر الأوروبي، بعد تغلبه مساء الثلاثاء، على حساب بطل الدوري الأوروبي، مانشستر يونايتد، بنتيجة 2-1 في العاصمة المقدونية سكوبي.

وأبان النادي الملكي عن إرادة قوية لبلوغ المرمى أولاً، وقد سنحت الفرصة للويلزي جاريث بيل بعد عرضية من مارسيلو في الدقيقة 3، حيث تابع الكرة بالكعب وذهبت فوق العارضة بقليل.

وسيطر زيدان على زمام الأمور منذ البداية، مع اعتماد مانشستر يونايتد على المرتدات الخاطفة، وقد وصل البرازيلي كاسيميرو لمنطقة الجزاء ليصوب رأسية في العارضة في الدقيقة 16.

وعاد نفس اللاعب لتهديد مرمى الشياطين الحمر في الدقيقة 24، حيث تابع تمريرة ساقطة في ظهر المدافعين من كارفاخال، وأودع الكرة بارتماءة جيدة على يسار الحارس الإسباني دي خيا.

وكاد الفرنسي كريم بنزيمة يُضاف الثاني في الدقيقة 42، لكن تسديدته وجدت الحارس دي خيا في طريقها إلى المرمى، وبعدها بدقائق معدودة أعلن الحكم عن نهاية الشوط الأول 1-0.

وعاد ريال مدريد لفرض قوته على الخصم مع انطلاق الشوط الثاني مع تألق لافت للحارس الإسباني دي خيا، حين تصدى لتسديدة قوية من الألماني توني كروس في الدقيقة 48.

لكن الساحر إيسكو كان له رأي واضح بالوصول للمرمى بثنائية مشتركة مع جاريث بيل داخل منطقة الجزاء، حيث وجد نفسه أمام الحارس ليضع الكرة في الزاوية اليسرى في الدقيقة 52.

وخطف الحارس كيلور نافاس الأضواء بدوره في المحاولات التي أتيحت لمانشستر يونايتد، بتصديه لرأسية بوجبا في الدقيقة 54، قبل أن ترتد الكرة إلى المهاجم لوكاكو ويضيعها بغرابة.

وصوّب النجم الويلزي، جاريث بيل، كرة في العارضة في الدقيقة 60، لكن الرد جاء قوياً من الشياطين الحمر، حيث تمكن البلجيكي لوكاكو من تقليص النتيجة إلى 2-1 في الدقيقة 62.

ودخل البرتغالي كريستيانو رونالدو كبديل في الدقيقة 83، وقد إنخفض إيقاع المباراة كثيراً في ربع ساعة الأخيرة لكن الفرص كانت حاضرة رغم قلتها، مع استمرار تألق الحارسين دي خيا وكيلوس نافاس، لتنتهي المواجهة بفوز مدريد 2-1.