مقتل شخص فى إعصار «هارفي» وتهديدات بسيول كارثية

بيوكرى نيوز :

قالت السلطات الأمريكية، إن شخصا واحدا على الأقل لقي حتفه نتيجة الإعصار هارفي وهو أقوى إعصار يجتاح ولاية تكساس الأمريكية منذ أكثر من 50 عاما محذرين بأنه يهدد بسيول كارثية بسبب استمرار هطول أمطار غزيرة.

وأكد المركز الوطنى للأعاصير فى أمريكا أن إعصار “هارفي” الذى يضرب سواحل ولاية تكساس الأمريكية تحول إلى عاصفة استوائية.

ونقلت قناة (الحرة) الأمريكية، أمس السبت، عن المركز قوله إن الإعصار تحرك ببطء فوق اليابسة، فى حين هطلت أمطار غزيرة يتوقع أن تتسبب فى سيول كارثية. وأبدى المركز عبر تغريدة له على تويتر تخوفا حيال حدوث فيضانات.

وكان المركز الوطنى قال فى وقت سابق إن الإعصار ضعف أكثر وهو يتحرك عبر جنوب تكساس وبات على وشك أن يتحول لعاصفة استوائية، فيما تراجعت قوة الإعصار من الدرجة الرابعة إلى الدرجة الأولى على مقياس الأعاصير المؤلف من خمس درجات لتحديد قدرتها التخريبية.

وقد ضرب الإعصار هارفى ساحل ولاية تكساس، أمس، بسرعة رياح وصلت إلى 209 كيلومترات، متسببا فى سقوط أمطار غزيرة وانقطاع الكهرباء عن بعض المناطق.