إختتام مهرجان تيميتار بحضور فاق 200 ألف متفرج وبرسالة قوية من "تابعمرانت"

بيوكرى نيوز : 

أسدل الستار في الساعات الأولى من صبيحة اليوم الأحد، على فعاليات النسخة 14 من مهرجان "تيميتار" والمنظم تحت شعار “الفنانون الأمازيغ يرحبون بموسيقى العالم “.


وعرف الحفل الختامي حضورا قويا للجماهير العاشقة للفن والتي فاقت 200 ألف حسب مصادر أمنية، وغنى في ليلة دامت لزهاء خمس ساعات فرق موسيقية بدأت بميزان "تيوت" الفرقة الفلكلورية الشهيرة، ثم الفنانة الرايسة "فاطمة تبعمرانت"، وبعدها الفنانة "أسماء المنور"، وأخيرا نجم الأغنية الشعبية "عبد العزيز الستاتي"، فضلا عن أبناء تيزنيت المتألقان الديدجي "سرحان" والفيدجي "مصطفى السبتي" (أتموست) اللذان قدما فقرات موسيقية تفاعل معها الجمهور الغفير.


هذا وظهرت الفنانة الأمازيغية الرايسة فاطمة تبعمرانت فوق منصة تيميتار في ليلة الإختتام الدورة 14 بوجه غير مألوف، حيث خصصت كل أغانيها التي أدتها لتوجيه نصائح في بعض الأحيان، واللوم في كثير منها للمسؤولين على تدبير الشأن المحلي بسوس عموما وأكادير خصوصا، حيث وجهت أكثر من مرة كلمات كالرصاص للمسؤولين قائلة باللغة الأمازيغية في بداية سهرتها ”وانا إكرفن إزموزال أوكادير أتين كيس إسوكف ربي”، أي أنها وجهت رسالة لكل المسؤولين الذين يعرقلون خطوات التنمية بأكادير بأن يبعدهم القدر عن هذه المدينة.


وحسب المنظمين فإن الدورة الرابعة عشر للمهرجان شكلت إستثناءا بامتياز، حيث حققت نجاحا كبيرا نظرا للحضور المتميز  والغفير للجمهور في جل الحفلات التي نظمت خلال أيام المهرجان، خصوصا ليلة السبت والأحد، فضلا عن البرمجة المتنوعة التي أولت إهتماما بالغا بالموسيقى المغربية، وعلى الخصوص الأمازيغية، كما شكلت فرصة لاكتشاف الإيقاعات الموسيقية المتنوعة من مختلف أنحاء العالم.