مندوبية السجون تنفي وجود رسالة من ناصر الزفزافي وتقرر مقاضاة زيان

بيوكرى نيوز :

اكدت المندوبیة العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج، أن ناصر الزفزافي قائد حراك الريف، نفى نفيا قاطعا في تصريح مكتوب كل الادعاءات الصادرة عن المحامي زيان ، بما في ذلك ادعاءه تسلم الوثائق التي نشرها في مواقع التواصل الاجتماعي .

وشددت المندوبية في بيان توضيحي ، أنها ” وبالنظر إلى أن المحامي المعني ادعى أنه تسلم الوثائق المنشورة داخل محل المخابرة بالمؤسسة، فإن هذه الإدارة ستتقدم لدى الجهة القضائية المختصة بطلب فتح تحقيق في الادعاءات المذكورة والتحقق من المصدر الفعلي للوثائق المنشورة ” . 

واضاف البيان ، بان المحامي محمد زيان يحاول استغلال ”صفته المهنية من أجل القيام بتصرفات منافية لقواعد وأخلاق المهنة ونشر ادعاءات باطلة وإعطاء الانطباع لدى الرأي العام بمخادعة إدارة المؤسسة، فإن هذه الإدارة ستكون مضطرة إلى منعه من التواصل مع نزلاء المؤسسة. .” 

وأوضحت المندوبية ، بأن نفي النزيل بصفة قطعية لما نشره المحامي المعني من ادعاءات باطلة ” ويؤكد بان هذا الأخير لا يسعى إطلاقا إلى خدمة مصلحة موكله، بقدر ما يخدم أجندة ترمي إلى إذكاء الفتنة والتحريض على تأجيج الوضع ”.