ضحايا في حادث دهس على جسر لندن وأنباء عن استخدام "شاحنة وسكين"

بيوكرى نيوز:

أعلنت الشرطة البريطانية أن هناك تقارير عن وقوع عدد من الضحايا بعد حادث استخدم فيه شاحنة وسكين فى منطقة لندن بريدج في وسط العاصمة البريطانية لندن.

وتقول الشرطة إن ضباطا مسلحين تحركوا إثر تقارير حول قيام شاحنة بصدم المشاة على جسر لندن بوسط العاصمة.

وقالت شرطة العاصمة إنه تم نشر ضباط مسلحين كانوا ايضا فى سوق المنطقة المجاور.

وقالت صحفية في بى بى سى كانت في موقع الحادث إن الشرطة تبحث عن ثلاثة مشتبه فيهم.

وقال شهود عيان إن "ضباط شرطة مسلحين توجهوا لمكان الحادث بعد أن صعدت الشاحنة البيضاء على الرصيف لتصطدم بالمارة".

وتقول شرطة العاصمة إنها تتعامل مع حادث سير فوق جسر لندن.فيما تقول هيئة النقل في لندن إنه تم إغلاق الجسر في كلا الاتجاهين بسبب "حادث كبير."

وأضافت هيئة النقل أنه تم تحويل خطوط الحافلات، كما تم اغلاق جسر ساوثوارك المجاور.

وقالت هولي جونز الصحفية في بي بي سي، و التي كانت على الجسر وقت وقوع الحادث، إن الشاحنة كان يقودها رجل وكان "ربما يقود بسرعة حوالي 50 ميلا في الساعة."

وأضافت جونز قائلة لقناة بي بي سي نيوز: "لقد انحرف بالسيارة على يميني ثم صدم حوالي خمسة أو ستة أشخاص، وضرب شخصين تقريبا أمامي وثلاثة أشخاص خلفي."

وتابعت قائلة إن خمسة أو ستة أشخاص يعالجون من إصابات بعد أن صعدت السيارة على الرصيف وصدمتهم.

ومضت تقول: "بوسعي القول إن 4 أشخاص إصاباتهم خطيرة، وهناك مسعفون يساعدونهم حاليا."

وقالت إن الشاحنة كانت قادمة من وسط لندن تجاه الجانب الجنوبى من النهر.

وذكرت جونز في وقت لاحق أنها شاهدت رجلا تعتقله الشرطة. وقالت إنه كان مكبل اليدين وبدون قميص.

وقالت إن امرأة فرنسية كانت من بين الجرحى والتي قالت لها إنها لا تعرف أين ذهب الشخصان اللذين كانا معها.