ساكنة بأيت ودريم تعترض على تعبيد طريق يسلك أراضي فلاحية تحتوي على شجر الاركان

صورة تعبيرية
بيوكرى نيوز: 

استغربت ساكنة دوار "تميشا" بجماعة ايت ودريم باشتوكة ايت باها من إنطلاق الاشغال يوم امس الجمعة 9 يونيو 2017، لتعبيد طريق ثانوية تسلك أراضيهم الفلاحية، وهي الطريق التي سبق وان تقدّموا ضدها بتعرض شهر اكتوبر من السنة الماضية الى عدد من المسؤولين الإقليميين على رأسهم عامل الإقليم.

وحسب الوثيقة التي تتوفّر بيوكرى نيوز على نسخة منها، فإن دوار "أيت واو غيولت" التابع لجماعة ايت مزال والذي سيستفيد من هذه الطريق، يتوفّر على طريق رئيسي قديم يربط منطقة "سيدي عبد الله بنسليمان" بالدوار.

وأضافت الوثيقة ان موضوع إنشاء هذه الطريق سبق له ان كان سببا في النزاع القبلي القائم، حيث سبق لساكنة دوار "أيت واو غيولت" ان عزموا على إنشاءها بأراضي المتضررين الواقعة بموقع شامل لأملاك سكان الدوار المذكور، وتجرؤوا سنة 1958 على محاولة تعبيد الطريق بالقوة وكادت الامور تصير الى ما لا تحمد عقباه.

واخيرا إلتمس المشتكون من المسؤولين كل حسب تخصصه أخد هذا التعرض بعين الاعتبار، وبذلك إيقاف إنشاء الطريق بالاراضي الفلاحية للساكنة والتي تحتوي على ثروات طبيعية كشجر الاركان، مع إشعار المكلفين بالأشغال عدم المساس بممتلكات الساكنة. 

ويشار ان هذه الطريق ستنجزها مصلحة المياه والغابات ومحاربة التصحر باشتوكة ايت باها وبتمويل من الوكالة الوطنية لتنمية مناطق الواحات وشجر الأركان المعروفة اختصارا بـANDZOA.