أيت باها : "جمعية شباب المغرب" في ضيافة "مدينتي البيئة"

مصطفى الحمداي :

يوم الإثنين 8 ماي 2017، خصصت "جمعية شباب أيت باها" استقبالا حارا لأعضاء "جمعية شباب المغرب"، التي حطت الرحال بالمدينة في إطار" طواف قافلة المواطنة" في نسخته التاسعة للدراجات الهوائية، تحت شعار" كلنا فداء الوطن من الكويرة الى طنجة"، بعدما انطلقوا من مدينة العيون في اتجاه الرباط.

وتهدف القافلة الى الدفاع عن الوحدة الترابية وترسيخ ثقافة حب الوطن وتبادل التجارب بين الشباب وتشجيع السياحة الداخلية؛ والتعرف على عادات وتقاليد المملكة ونبذ العنف والإرهاب.


وعند وصول أعضاء الجمعية، بمشاركة دولية من السعودية وجنوب افريقيا، إلى أيت باها عبر تافراوت، وجدوا في استقبالهم بمقر الجماعة الحضرية وفد رسمي تقدمه أعضاء جمعية شباب أيت باها ورئيس الدائرة وباشا المدينة والنائب الأول للمجلس الجماعي والكاتب العام لذات المجلس وقائد الدرك الملكي والقوات المساعدة ورجال الوقاية المدنية وفعاليات جمعوية وصحافة محلية ومجتمع مدني.


وبعد عزف النشيد الوطني وتقديم كلمات الشكر والثناء على القافلة على خلفية برمجتها لمحطة أيت باها خلال هذه السنة، تفضل الكاتب العام للجماعة بتقديم شروحات حول مشاريع البيئية المنجزة بالمدينة، خاصة وأن الجماعة قد أعلنت سنة 2017 سنة للبيئة.

ومن جانبه أطلع نائب رئيس جمعية شباب أيت باها المشاركين في القافلة على "مشروع مدينتي البيئية"، لينتقل الجميع الى مدرسة أيت باها لإشراك "قافلة المواطنة" في مشروع "مدينتي البيئية "، حيث ثم غرس شتلات من أشجار الزيتون بانخراط المتعلمين والمتعلمات.