سريع واد زم والراك يصعدان إلى قسم الكبار...وإتحاد أيت ملول الى الهواة

عبد العزيز أبراييم

حقق فريقا سريع واد زم والراسينغ الرياضي البيضاوي الصعود إلى قسم الكبار عقب إجراء مباريات الدورة الأخيرة من بطولة القسم الوطني الثاني لكرة القدم.

وجاء صعود سريع واد زم بعد فوزه على ضيفه وداد تمارة بهدف دون رد في المباراة التي جمعتهما اليوم السبت 20 ماي لحساب لقاءات الدورة الأخيرة، وهو الفوز الذي جعله في الرتبة الأولى برصيد 50 نقطة، بينما صعد الراسينغ البيضاوي بعد تعادله أمام أولمبيك الدشيرة بهدف لمثله، واحتل بهذه النتيجة الرتبة الثانية في جدول الترتيب برصيد 48 نقطة.

في المقابل نزل اتحاد أيت ملول إلى بطولة الهواة، بعد خسارته أمام مضيفه الرشاد البرنوصي بهدفين لواحد، في مباراة السد، التي ضمن فيها فريق الرشاد بقاءه في القسم الثاني وعصفت بفريق أيت ملول إلى قسم الهواة.

وكان فريق اتحاد أيت ملول قد بصم على مرحلة ذهاب جيدة في البطولة هذا الموسم بقيادة مدربه عبد الإله صابر، قبل أن يندحر في سبورة الترتيب خلال الشطر الثاني من البطولة بعد انفصال الفريق عن المدرب المذكور.

وعانى اتحاد أيت ملول خلال المواسم الماضية في بطولة القسم الثاني، وضمن بقاءه خلال الموسمين الأخيرين في الدورة الأخيرة، إلا أنه فشل هذا الموسم في الحفاظ على مكانته.