بيان المؤتمر الجهوي الاول للنقابة الوطنية للتعليم "فدش" بجهة سوس

بيوكرى نيوز : 

تحت شعار ” الدفاع عن المدرسة العمومية رهين بوحدة العمل النقابي” انعقد المؤتمر الجهوي الاول للنقابة الوطنية للتعليم –فدش- بجهة سوس ماسة ،وذلك يومي 14 و 15 ماي 2017 ،حضره الأخ الكاتب العام للنقابة،الى جانب مجموعة من الفعاليات التربوية والنقابية والسياسية. المؤتمر الذي ينعقد في سياق وطني وجهوي يتسم بكثير من التراجعات والهجومات الممنهجة على حقوق الطبقة العاملة، استحضر الظرفية التي تعيش على وقعها الشغيلة التعليمية ،والتي أضحت تتطلب التكتل في اطار عمل نقابي وحدي ،يضع مصالح نساء ورجال التعليم فوق كل اعتبار.

ان المؤتمر الجهوي وهو يتابع بقلق كبير الأوضاع التي آلت اليها المنظومة التعليمية بجهة سوس ماسة جراء الفراغ الإداري ،الذي ساهم في تعميق الاختلالات البنيوية والتجاوزات الخطيرة التي زادت من تعميق الازمة ،فانه يعلن مايلي:

- اعتزازه بالمساهمة الفاعلة والواعية لكل المؤتمرات والمؤتمرين من خلال حرصهم على إنجاح المؤتمر
- دعوته الحكومة الى التراجع عن القوانين الرجعية التي اجهزت على حقوق ومكتسبات نساء ورجال التعليم:التقاعد،التوظيف بالعقدة،فصل التوظيف عن التكوين،الاقتطاع من أجور المضربين
- مساندته المطلقة لنضالات مختلف الفئات التعليمية
- مطالبته بالاستجابة الى الملفات العادلة لمختلف الفئات التعليمية
- الإسراع بالافراج عن تعويضات العالم القروي ،واجراء حركات انتقالية منصفة للمرابطين بالقرى لعقود طويلة من الزمن.
- ضرورة تفعيل ما تبقى من اتفاق 26 ابريل 2011 وإقرار نظام أساسي ونظام تعويضات عادل لكل الفئات
- مطالبته بانصاف أساتذة الاعدادي والابتدائي وتمكينهم من خارج السلم
- تأكيده على حق الشغيلة التعليمية في الترقية باعتماد معايير منصفة وعادلة
- تمكين المراة المدرسة من حقوقها :الحق في رخصة الرضاعة،تخفيف ساعات العمل في حالة وجود أطفال ذوي الاحتياجات الخاصة.
- اعتماد قانون الامراض المهنية اثناء تأدية نساء ورجال التعليم لمهامهم
- استنكاره الاجهاز على تدريس الامازيغية وتقليص اساتذتها
- مراجعة شروط ولوج مسلك الإدارة التربوية وإعادة فتح مركز المفتشين بالنسبة للثانوي الاعدادي.
- مطالبته بتوفير المعدات الديداكتيكية والشروط التربوية اللازمة لاداء المدرسات والمدرسين لمهامهم
- مطالبته بتوفير الامن والحماية من الاعتداءات والتهجمات على المدرسين وعلى المؤسسات التعليمية
- مطالبته بالإسراع بتعيين مدير لاكاديمية جهة سوس ماسة ،وفتح تحقيق في مختلف الخروقات التي يعرفها تدبير المنظومة التربوية بالجهة
- استنكاره استهداف أعضاء المجلس الإداري المنتمين للقطاع، من طرف المكلف بتسيير شؤون الاكاديمية
- مطالبته باجراء حركة جهوية منصفة وعادلة بالإعلان عن المناصب الشاغرة الحقيقية بمختلف المديريات الإقليمية

ان المؤتمر الجهوي للنقابة الوطنية للتعليم –فدش- بجهة سوس ماسة،وهو يحيي كافة المؤتمرات والمؤتمرين ،على نضاليتهم وحرصهم على إنجاح هذه المحطة التنظيمية الهامة،فانه يدعو الى ضرورة المزيد من التكتل ،والعمل النقابي الوحدوي للوقوف امام الهجمات المتكررة والمستمرة على حقوق ومكتسبات الشغيلة التعليمية.