البنك الدولي: "اقتصاد المغرب فشل في تحسين كفاءته وعليه التعلم من كوريا الجنوبية"

محمد عيسى 

وجهت "مجموعة البنك الدولي" انتقادات لاذعة للاقتصاد المغربي الذي جاءت نتائجه النهائية بخصوص الاستثمارات أقل من التوقعات، وذلك بالرغم من المجهودات الاستثمارية الكبيرة التي بذلها منذ عام 2000، حيث بلغ معدل الاستثمارات 31 في المائة من الناتج المحلي الإجمالي.

و أبدت المجوعة عدة ملاحظات على الأداء الاقتصادي والاجتماعي للمغرب، مؤكدة على أنه بالرغم من الإصلاحات الهيكلية، فقد فشل الاقتصاد المغربي إلى حد كبير في تحسين كفاءته، موجهة عدة توصيات للمغرب باتخاذ كوريا الجنوبية نموذجا يتعلم منه، لكون الناتج المحلي الإجمالي لكلا البلدين متساويا في سنوات الستينات، لكن بعد ستين عاما لا يمكن تصنيف المغرب وكوريا الجنوبية ضمن نفس الفئة الاقتصادية.

ووفق ا لمذكرة المجموعة البنكية فإن نصيب الفرد من الناتج المحلي في كوريا الجنوبية يعادل 722 ألف دولار، متفوقا على دخل الفرد المغربي بعشرة أضعاف، حيث يتعلق الفرق بين اقتصاد البلدين بمسألة اختيارات.