بلاغ المجلس الجماعي لأكادير حول القرعة الخاصة بالسوق النموذجي لحي تدارت / أنزا

بيوكرى نيوز : 

نجح المجلس الجماعي لأكادير في إخراج مشروع السوق النموذجي بحي تدارت/ أنزا المنجز في إطار المبادرة الوطنية للتنمية البشرية إلى حيز الوجود وتفعيل دوره الاجتماعي الذي أنجز على أساسه. فبعد سنوات من التأجيل والتعثر، عقد المكتب المسير صباح اليوم الأربعاء 19 أبريل 2017 لقاء بقاعة الاجتماعات بالقصر البلدي بحضور مفوض قضائي لإجراء القرعة الخاصة بالمحلات التجارية للسوق المعني. 

وحضر اللقاء السيدات والسادة النواب فاطمة أبردعي، لحسن المساري وخولة أجنان إلى جانب موظفي مصلحة الشؤون الاجتماعية والشرطة الإدارية والسيد مدير المصالح الجماعية وممثلة قسم العمل الاجتماعي بالولاية وممثلي السلطة المحلية ممثلين في السيد ممثل باشا المحيط والسيد قائد الملحقة 13 بأنزا.

وتمثلت أهم نتائج اللقاء فيما يلي:

1- إجراء القرعة على 48 محلا تجاريا من أصل 51 .
2- الحفاظ على الطابع الاجتماعي للسوق الذي أقيم على أساسه لمحاربة الفقر والهشاشة وذلك من خلال تمثيل الحالات المستفيدة من السوق لفئات الأرامل والمعوزين وذوي الاحتياجات الخاصة.

هذا ويعلن المجلس الجماعي لعموم المواطنات والمواطنين أنه وبعد البحث والمراجعة للائحة المستفيدين التي قامت بها المصالح الجماعية بالتعاون مع السلطة المحلية وساكنة منطقة تدارت أنزا خلال السنة الماضية، تبين عدم توفر شروط الاستفادة في ثلاث حالات ضمن لائحة المستفيدين المعتمدة وهو الأمر الذي دفع المجلس لاتخاذ قرار باستثناء ثلاث محلات تجارية من القرعة التي أجريت هذا اليوم على أن تتم إعادة البث ضمن لجنة الانتقاء التابعة اللجنة المحلية في الأسماء المتبقية من لائحة الملفات المقبولة لإجراء قرعة خاصة بالثلاث محلات المتبقية ضمانا للشفافية والحكامة في تدبير هذا المرفق التجاري الذي أقيم أساسا لأبعاد اجتماعية متمثلة في محاربة الفقر والهشاشة.

وتجدر الإشارة إلى أن لائحة المستفيدين تم اعتمادها من ضمن 66 ملفا مقبولا (تتوفر فيهم الشروط المطلوبة) من أصل 245 ملفا، اعتمدت من خلال لجنة انتقاء منبثقة عن اللجنة المحلية في المرحلة الثانية للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية 2011- 2015 والتي اعتمدت معايير تمثلت أساسا في درجة الهشاشة والفقر ومدة الاستقرار بالحي والقدرة على ممارسة النشاط التجاري المطلوب والوضعية الاجتماعية.