اشتوكة: مستفيدات بـ"إنشادن" يستنكرن توقف برنامج محاربة الأمية

بيوكرى نيوز: 

عَبّرن عدد من مستفيدات برنامج محاربة الأمية وما بعد الأمية بمسجد القبلة الكائن بـمركز "قهوة الرومية" بجماعة إنشادن، في عريضة تحمل توقيعاتهن، عن إمتعاضهن من التصرف الذي اقدمت عليه جهة ما لم تكشف عن اسمها، بعد تغيير أقفال القاعة التي يتلقّين فيها الدروس بالمسجد والخاصة بالنساء.

وجاء في العريضة التي تتوفّر بيوكرى نيوز على نسخة منها، " تفاجأنا يوم الجمعة 17 مارس الجاري بتغيير أقفال القاعة التي نتلقى فيها دروسنا بالمسجد والخاصة بالنساء؛ قبل أن يتم إخبارنا بـ"قرار" توقيف برنامجي محاربة الأمية وما بعد الأمية بدون سابق إشعار، وبدون أي سبب يذكر، مع العلم أن نساء المنطقة يستفدن من دروس محاربة الأمية منذ 10 سنوات".

وأدانت المُوقّعات على الوثيقة، هذا القرار الذي اعتبرنه تعسفيا وجائرا ويُعاكس للتوجيهات الملكية التي تحث على تنظيم محاربة الأمية في المساجد لتؤدي رسالتها التربوية في تأطير المواطنات المواطنين، ومساعدتهم على تجاوز آفة الأمية.

"وما يحز في في أنفسنا كثيرا ان هذا القرار التعسفي جاء في الوقت الذي تحتفل فيه النساء عبر العالم باليوم العالمي للمرأة" تقول المشتكيات في نص العريضة.

وعبّرن ايضا المستفيدات من برنامج محاربة الأمية برسم الموسم القرائي 2016/2017، عن تضامنهن المطلق واللامشروط مع المؤطرة (ش.ع)، مطالبين السلطات والمسؤولين بالتدخل العاجل لوضع حد لمثل هذه السلوكات "الرعناء"، كما ناشدت الجمعيات النسائية والحقوقية للتضامن معهن.