تارودانت: مقهى ومحل لبيع المواد الغذائية يثيران سخط ساكنة بدرب الاندلس

بيوكرى نيوز:

طالب العشرات من ساكنة درب الاندلس بتارودانت، في شكاية توصلت بيوكرى نيوز بنسخة منها، موجهة الى رئيس المجلس الجماعي وباشا المدينة ووكيل الملك، برفع الضرر عنهم جراء ما تسببه لهم مقهى "ف.ن" ومحل تجاري لبيع المواد الغدائية بذات الحي.

وقال المشتكون الموقعون على الشكاية البالغ عددهم 34 شخصا من سكان الحي، "ان المقهى المذكور يستقبل مجموعة من الاشخاص المشبوهين وكذا القاصرين ذكورا واناثا، وذلك من جل اللعب بالبلياردو وتعاطي السجائر والخمر والمخدرات بجميع انواعها الى غاية بعد منتصف الليل، فيما يقوم المشتكى به الثاني صاحب محل بيع المواد الغدائية، ببيع السجائر المهربة بالتقسيط للقاصرين المذكورين اعلاه، ويتجمهرون حول محله ويخلقون ضجيج وضوضاء تقلق راحة السكان وتسبب لهم رعب وعدم الامان"، وأشارت الشكاية "ان مجموعة من السكان قاموا بالاتصال عدة مرات بالشرطة الا انهم لم يحركوا ساكنا وهذا ما يطرح علامات استفهام حول من يحمي هؤلاء الاشخاص".

وطالب السكان الموقعون على الشكاية من الجهات المعنية بالتدخل لانصافهم وارجاع الامور الى نصابها وفتح تحقيق في الموضوع مع اتخاد الاجرءات المناسبة.