الحزب المغربي الليبرالي ينشر تقرير "اسود" عن عزيز اخنوش والدعم الحكومي للمحروقات

بيوكرى نيوز:

نشر الحزب المغربي الليبرالي تقريره الثاني للجنة حماية المال العام بالحزب، حول "ملف الدعم الحكومي للمحروقات"، وكذا ما سماه الحزب "البحث عن العلاقات الرابطة بين أخنوش والبنك المغربي للتجارة الخارجية، وحالات التنافي بين وزير الفلاحة ورئاسته لمجموعة أكوا المتخصصة في توزيع المحروقات، وكذا كشف كافة الشبهات حول مدى استغلال أخنوش لنفوذه من أجل تمتيع مجموعته الاقتصادية بامتيازات". 

وأشار التقرير أن علاقات تجارية وصفها بـ"المشبهوة" تربط مجموعة "أكوا" التي يملكها أخنوش ببنك التجارة الخارجية، حيث كشف أن أخنوش هو عضو أيضا بمجلس إدارة البنك، متسائلا (التقرير) " هل يعتبر تفويت أخنوش لصفقة التأمين الدولي إلى وول ستريت للبنك المغربي للتجارة الخارجية الذي يرتبط معه بعلاقات تجارية وقروض بل ويشكل عضوا من أعضاء مجلسه الإداري، خرقا لقانون الصفقات العمومية".

ونشر الحزب تقريره هذا في موقعه الالكتروني بعد الاجتماع العاجل الذي عقده مكتبه السياسي والذي قرر نشر تفاصيله للعموم  من اجل ما سماه "ترسيخا لمبادئ الشفافية في العمل الحزبي، واستمرارية لنهج الحزب في محاربة كل أشكال الاحتكار واستغلال النفوذ والتسلط والاغتناء المفرط بغير حق على حساب فقر ومعاناة الشعب المغربي،

وفيما ملف التقرير الذي نشره الحزب على موقعه الالكتروني كاملا: