نشطاء يطلقون حملة "اسقاط رئيس جماعة س.ع البوشواري" ويدعون لوقفة احتجاجية

بيوكرى نيوز:

أطلق نشطاء على موقع التواصل الاجتماعي "فايس بوك" حملة تحت اسم "المطالبة باسقاط رئيس جماعة سيدي عبد الله البوشواري" وتضم صفحة هذه الحملة أزيد من ألف شخص، والتي تنشر المشاكل التي تعاني منها الجماعة التي تقع ضمن دائرة ايت باها الجبلية.

ودعا مؤسسو الحملة على صفحتها الفايسبوكية، عموم ساكنة الجماعة الى المشاركة في وقفة احتجاجية يوم 31 مارس الجاري، معلنين انهم سجلوا موافقة 14 جمعية قصد مشاركتها في الوقفة المرتقبة أمام مقر جماعة سيدي عبد الله البوشواري.

وتأتي هذه الحملة بعد تمرد النائبين الاول والثاني ورئيس لجنة الميزانية والشؤون المالية، على رئيس المجلس، احتجاجا على ما سموه بعدم رضاهم عن الطريقة التي  ينهجها في تسيير شؤون الجماعة.