تنالت : الدورة الثانية لإدرنان من تنظيم جمعية تايافوت الثقافية والفكرية لأيت صواب

بيوكرى نيوز : 

نظمت النسخة الثانية من حفل ادرنان من طرف جمعية تايافوت الثقافية والفكرية أيت صواب بتنسيق مع جمعية أوسات للتنمية والثقافة بمقر هذه الأخيرة تحث شعار " موروتنا الثقافي عنوان تجذرنا التاريخي".

افتتح النشاط بكلمة جمعية تايافوت الثقافية والفكرية أيت صواب ألقاها الرئيس الحسن بنضاوش أكد فيها بعد الترحيب بالضيوف وخاصة من تحملوا عناء السفر من أيت باها والمناطق المجاورة وكذا الجمعية المستضيفة والسادة الأساتذة المحاضرون أهمية الاحتفال بادرنان وعمل الجمعية على ترسيخ وتثمين هذا الموروث بعد المحطة الأولى بتودما السنة الماضية معبرا عن ضرورة الحفاظ على هذا التراث وترسيخه وتجويده . 

وفي الكلمة الثانية باسم جمعية أوسات للتنمية والثقافة والتي ألقاها السيد عبد الرحمان مرشيش الكاتب العام للجميع رحب فيها بالحضور جميعا وبالأساتذة المحاضرون ونوه بالتنسيق بين الجمعيتين . وبعد ذلك مباشرة تم عرض شريط توثيقي أعده السيد أوسي محمد الكاتب العام لجمعية تايافوت الثقافية والفكرية أيت صواب عن الدورة الأولى لادرنان والذي نوه به الحاضرون . كانت الندوة الفكرية في موضوع " قراءة في العادات والتقاليد : ءيدرنان نموذجا " أطرها كل من الأساتذة السيد عبد السلام الشكري وكانت مداخلته عن مفهوم العادات والتقاليد ودورها في الحياة الإنسانية في جميع مناحيها وكذا بعض العادات والتقاليد التي أصبحت في طريق الزوال بعد هيمنة العولمة والتأثير بالمشرق ودعا في نهاية مداخلته إلى ضرورة الإسراع في التوثيق وترسيخ هذه العادات والتقاليد والحفاظ عليها . والسيد حنان عيياش في موضوع العادات الفلاحية لأهل ساكنة أيت صواب حيث عرفت باختصار المجال الجغرافي لايت صواب وأهمية الفلاحة لدى الساكنة منذ قرون وربطت دلك ببعض الاحتفالات الموازية لعملية الحرث والدرس والحصاد وأكدت على أهمية هذه العادات وعن المعتقد لدى الساكنة بخصوصها . والسيد إبراهيم اليسمين في موضوع أسيفض بأيت صواب حيث تحدث عن علاقة المعتقد بأسيفض لدى ساكنة أيت صواب وعرج على مراحل قيام عادات أسيفض بقبائل أيت صواب مع شرح مستفيض لكل مرحلة وربطها بعلاقة الإنسان بالأرض . والسيد عبد الرحمان مرشيش الذي تحدث عن أسيفض بمنطقة تنالت نموذجا بجميع مراحله وعاداته ووقته بشكل مستفيض . والسيد محمد أوسي عن ضرورة الحفاظ على هذا التراث وتثمينه واستغلاله أحسن استغلال في وقت أصبحت فيه القيم موضوع نقاش عمومي . والتسيير كانت للسيد المحفوظ افخارن . 

وكانت المداخلات في نفس الموضوع بين إضافات في تاريخ ادرنان وعلاقة الإنسان الامازيغي بالأرض والمعتقد وسؤال عن كيفية رد الاعتبار للموروث الثقافي والمحافظة عليه وتثمينه . وبعد الندوة كانت وجبة ادرنان على شرف الحضور ووصلات موسيقية مع الفنان محمد أوسي . وبدلك تختتم الدورة الثانية لادرنان لهذه السنة .