ورززات تحتفي بإفريقيا والمقاولين الشباب ضمن فعاليات المنتدى المغربي لريادة الأعمال

بيوكرى نيوز : 

تنظم جمعية " Maroc Jeune " وبدعم وتعاون مع مجموعة من الفرقاء والشركاء و تحت شعار " التعاون جنوب جنوب ، أي دور للمقاولات الشابة في تنمية إفريقيا "  النسخة الرابعة من المنتدى المغربي لريادة الاعمال في الفترة الممتدة ما بين 17 الى 20 مارس 2017 بمدينة ورززات.

دورة هذه السنة تأتي كانخراط تام مع الاستراتيجية المولوية لعاهل البلاد الملك محمد السادس و الاستراتيجية المغربية اتجاه دول افريقيا جنوب الصحراء التي تثبت اسس التعاون جنوب جنوب التي دعى لها الملك محمد السادس في خطابه, حيت سيعرف المنتدى حضور عدد هام من الشخصيات الوازنة من دول إفريقيا جنوب الصحراء و مقاولين أفارقة شباب و الهدف واحد تبادل التجارب و الافكار و الانفتاح على السوق المقاولاتية و التجارية الإفريقية .

ويعد المنتدى حدثا رفيع المستوى يقام كل سنة بمدينة السينما ورززات ، و يجمع تحت مضلته مجموعة من الفاعلين الاقتصاديين و خبراء بشباب يحملون الطموح

و الرغبة في إنشاء مقاولة قائمة الذات بالإضافة الى حضور تعاونيات و مستثمرين مغاربة و أجانب ، للعمل معا عبر جلسات نقاشية ومنتديات موضوعاتية حول احدث التحديات و الفرص و اخر الابتكارات في مجال المقاولة و ريادة الاعمال ..

المنتدى يتبنى رؤية جديدة و هادفة في تعزيز الوعي المستمر بتنظيم مشاريع و تقيم الاتجاهات الحالية لمجال المقاولة و ريادة الاعمال للمساعدة على تحول الاقتصاد المحلي و الوطني الى اقتصاد مستدام . المنتدى و من خلال جميع دوراته السابقة كان نقطة التقاء مهنيين و خبراء بشباب لتبادل الافكار و عرض التجارب الناجحة لتنمية الابتكار و الابداع لدى الشباب .

من جهة أخرى يهدف المنتدى الى تنمية و تطوير قدرات الشباب ، مساعدة الشباب على اكتساب مهارات جديدة في مجال القيادة و الالمام بمجال المقاولة ، بالإضافة الى تكوين شباب لإنشاء مقاولات للنهوض بالمجال الاقتصادي و تنمية المجال الاجتماعي بالمنطقة و عدم الاتكاء و انتظار الوظيفة العمومية .و دعم وتشجيع المبادرة الفردية الفعالة لدى الشباب .

وينتظر ان تتحول مدينة ورززات خلال فعاليات المنتدى الى تجمع لمجموعة من الفاعلين الاقتصاديين المغاربة و بعض الدول الرائدة في مجال ريادة الاعمال ، مع مقاولين شباب و جمعيات و تعاونيات و حرفيين يمثلون كل جهات المملكة ، كما ستكون للشباب المشارك و الذي يقدر بحوالي 150 مشارك و مشاركة, الفرصة لتقديم مشاريعهم المبتكرة في مجالات متعددة امام خيرة من الخبراء و الفاعلين الاقتصاديين .

و اختير شعار شعار " التعاون جنوب جنوب ، أي دور للمقاولات الشابة في تنمية إفريقيا " بحكم ان الانتقال نحو اقتصاد اخضر يحترم التوازنات البيئية و القادر على توفير فرص جديدة لإنتاج الثروات و مناصب الشغل المستدامة يمثل هدف ارئيسيا للمقاربات الإستراتيجية الجديدة للتنمية المستدامة التي تعتمدها بلدان شمال إفريقيا و خصوصا المغرب .

لدا فالتوجيهات البيئية الدولية من خلال عدة مؤتمرات دولية اخرها قمة المناخ بمراكش تؤشر على بداية توجه اقتصادي جديد قائم على اساس بيئي يراعي الانشغالات البيئية في مجالاته التنموية و التي يمكن ان يطلق عليها مصطلح الاقتصاد المستدام او الاقتصاد الأخضر .

وسيضم المنتدى كما هي عادته كل سنة مسابقة لفائدة المشاركين و المشاركات الشباب و الشابات من كل جهات المملكة و دول افريقيا في مجال المقاولة ،لاختيار احسن ثلاث افكار مشروع مقولاتي و التي ستتمكن من الفوز بجائزة المنتدى في دورته الرابعة

بالإضافة الى قرية ورزازات للتكنولوجيا والابتكار و هي عبارة عن فضاء للشباب المقاول للتعريف بابتكاراتهم في عدد من المجالات ، وكدا التعريف بالطاقات الشابة من خلال عرض الابتكارات للزوار طيلة ايام المنتدى .